تابعنا على فيسبوك وتويتر

يمكنني أن أعد موقف الوردي في العراق الناقم على الشعر العربي القديم والرافض لمرجعيته المعرفية المهيمنة على الحياة العقلية العربية في الخمسينات مشابها في تأثيره لموقف الدكتور ” طه حسين ” في مصر الذي فجّره عام 1924مع الفارق الواسع بين طبيعة الدعوتين وأهدافهما ، والاتجاه ” الإيجابي ” لدعوة الوردي مقابل الاتجاه ” السلبي ” […]

– في خطاب المناهج وإشكالاته يحتل خطاب المناهج وإشكالياته المعرفية مكانة ابستمولوجية هامة في خطاب العلوم الإنسانية الراهن في إي قراءة نقدية وثقافية، خاصة فيما يتعلق بمحاولتنا الرامية إلى  تحليل  الخطاب الثقافي العراقي. ويعود ذلك إلى أهمية ما تقدمه هذه المناهج من تحليلات إبستمولوجية ونقدية لوصف حركة الفكر وصيرورته الثقافية في التاريخ، هذا من جانب […]

حملت إليَّ مجموعة الشاعر وديع شامخ المعنونة بـ (مراتب الوهم) مفاجأة لها طرفان، أولهما عدم معرفتي باسم هذا الشاعر رغم تتبعاتي المتواصلة للنتاج الأدبي العراقي منذ ما يقرب من نصف قرن، وهذا أمر لا أعُذَر فيه، وثانيهما أني وجدت في المجموعة قصائد بهية لها كثير من (الفرادة) في جوانب عديدة يمكن أن يصلها الدارس أو […]

في رواية ( الحلم العظيم/ للروائي العراقي أحمد خلف دار المدى 2010 ) تتخلل وقائع السيرة الذاتية نسيج النص الروائي مانحة إياه نكهة التاريخ.. فهذه الرواية هي من ذلك النمط الذي يتأسس إبداعياً في إطار تاريخي/ واقعي. من هنا يمكن قراءتها نصاً أدبياً عمادها التخييل. والتخييل كما هو معلوم قاعدة الفن الروائي الأولى. كما يمكن […]

* استدراك لا بُدَّ منه قبل القسم الرابع والأقسام الأخرى لا بُدَّ لي قبل بدئِي بالقسم الرابع من هذا البحث أنْ استدرك على نفسي قبل أنْ يستدرك عليَّ غيري ، أو يستدرك عليَّ واحدٌ من المتعالمينَ الحاسبينَ أنفسهم مؤهلينَ للنقد الأدبي هم وحدهم لا غيرهم ، ذلك أنَّ الاسم الصحيح لأستاذ عميد الأدب المستشرق _ […]

(9) ( رأيت الموت يركض ورائي                                                                              كان يبحث عني                                                                                                       قلت له : سلاما ، واختبأت                                                                                 كان يبحث عني ..                                                                                              وأنا كنت وراءه ..                                                                                                        قحب … بشع                                                                                                         يبحث دائما عن مأوى )                                         الشاعر الإيطالي                                         ( فرانكو لوي ) في قصة ( غسل الوجه ) يعالج القاص جانبا من المحنة مدمرا لكرامة الإنسان ، جانبا […]

عن دار العرّاب للنشر في دمشق , تسربلت – فحم وطباشير – للشاعر العراقي فلاح الشابندر خلل اربعة وثلاثين نصا شعريا تجمهرت بمائة وثماني وستين صفحة من القطع المتوسط. واذ يختزل دائرة الكون بفحم الواقع وطباشير فجر قادم انما يسعى عبر تهويمات تفيض بتوصيفات تضاد داخلي يتهشم على ضفافه البناء اللغوي فيغدو مرتبكا ساعة وأخرى […]

(1) ليس من السهل أن يدمن القارئ ، بل وحتى الشاعر الاختلاف فكثيراً ما يكون الاختلاف قلقاً واللااختلاف راحة بال . ولأن القراءة من المفروض أن تكون منتجة للتغيير فمن الواجب أن يكون المنتج للعملية الإبداعية – وأعني به صاحب الكتابة من الواجب أن يكون منتجاً للمختلف. وإذا ما تساوى المختلف وسواه لدى القارئ والكاتب […]

النص : البستان ….                 (( أشجار البستانْ تعدو نحوي في الليلْ ترعبني،             تتلون ألواناً، ألوانْ          فعجوزا شمطاءً                                       أو جنية بئر مسحورْ ،               أو همجيا مسعورْ             يدهمني، يقبضُ جيدي ويدورْ … أو بركانا تمتدُّ سواعده نحوي تغلق نافذتي تقذف فوق سريري  النارْ  .. أشجارُ البستانْ… أحيانا تدخل في الليل ِ […]

( بلى ، في هذه الزاوية من التاريخ ، شموع من الدم لا تريد أن تنطفيء )                                                                                     ( أدونيس ) في قصة ” زهرة منفردة دقيقة الأوراق ” يقلب لؤي المحنة على وجه آخر من وجوهها البشعة التي صبغها الموت بالسواد ، وجه يحكيه بضمير المتكلم ويتسيّد فيه الفعل ” رأى ” . وهذه […]

في صُورِ الأُمْنيات ِالمَكبوتَةِ،حَيث ُيَبْقى الحُبُّ على الضّفافِ مابَين َالأضلاعِ ِوأسْيجَةِ مُسْتحيلِ العُرْف ِ،ترسِمُ (أسماءُ القاسمي){فضاءاتَ الغيابِ} أصْبحَتْ      مساحاتُها واسعة ٌبقدَرِ غُربةِ الرُّوح ِالتي تُعانِيها ،لِكُثرَةِ الحُجُبِ التي تَمرُّ فـَوقـَها الشّموسُ بلا ضَوءٍ . فلمْ تـَتركْ ظلاً خلفـَها أو على مُتـّكأ ً، طالَما تـَمنّتْ على الأضواءِ أنْ تَخلـفَ ظلـّينِ. وبما أنَّ المَجراتِ أقرَبُ المَوجوداتِ من […]

1. توطئة            تحتل قراءة النصوص الأدبية اليوم منزلة كبيرة في المناهج النقدية الحديثة، وقد تولّدت عنها مناهج خاصة تعنى بآليات القراءة، وطرائق التلقي. ومعلوم بأن نظريات القراءة مرّت بمراحل ثلاث أساسية، تمثلت الأولى بتركيز القراءة على السياقات التاريخية والثقافية للنصوص وللمؤلفين، وهو ما أظهر إلى الوجود المناهج الخارجية التي انصبّ اهتمامها على صلة النص […]

رواية القاص والروائي احمد خلف الموسومة ” الحلم العظيم” “الصادرة عام 2009 عن دار المدى في دمشق تكشف عن جوهر ميتاروائي او ميتاسردي منذ بدايتها فالرواية تدورحول تجربة بطلها الشاب”الولد” الذي يكتشف لاحقا ان اسمه عبد الله والذي كان حلمه العظيم ـ احالة الى العنوان”ان يصبح مؤلف قصص وروايات “ص22″ ولذا تحفل الرواية بحوارات وافكار […]

(5) ( أن تقتل أو لا تقتل ، تلك هي المسألة الحقيقية ، لا الإيمان أو الإلحاد ، لا الشرق أو الغرب ، لا الشمال أو الجنوب . فالمشكلة الحقيقية هي هذه : هل لنا الحق في أن نقتل إنسانا ؟ )                                                                 ( جوزيف كونراد )  في قصة ( إغماض العينين ) والتي حملت […]

مجموعة شعرية جديدة لشاعرة عراقية هي (حياة الشمري) بعد مجموعتها الأولى (تراتيل لحاء البحر) وعدد قصائد هذه المجموعة ثمان وعشرون قصيدة الملفت للنظر فيها احتفاؤها بالمكان حتى لا صوت يعلو على صوته في جميع القصائد دون استثناء إذ لا نجد قصيدة تخلو من ذكر المكان أو جزئية من جزئياته، وهذا الاحتفاء بالمكان له دلالة شعورية […]