الرئيسية » نقد » ادب (صفحه 10)

ادب

“أدبٌ عصيٌّ على الموت”.. مقدّمة كتاب الأستاذ “جودت هوشيار” الجديد: مأساة الكتّاب الروس

أدبٌ عصيٌّ على الموت جودت هوشيار أصبح الادب الروسي منذ عصره الذهبي، في القرن التاسع عشر، شبيهاً بالدين ، يحمل عبئًا ، أخلاقيًا هائلًا، ومثل الفلسفة، أخذ على عاتقه التفسير الفكري للعالم المحيط، وتحول الأدب من ظاهرة فنية- جمالية الى كتاب الحياة . وكان ينظر الى الكاتب كنبي، او معلم للشعب قادر على التأثير في النظام القائم وتغيير المجتمع ، …

أكمل القراءة »

جمعة عبد الله : قراءة في كتاب (قيثارة أورفيوس: قراءات في السائد والمختلف) للاستاذ عبدالرضا علي

قراءة في كتاب ( قيثارة أورفيوس / قراءات في السائد والمختلف ) للاستاذ عبدالرضا علي قيثارة أورفيوس التي تصنع المعجزات في عزفها السحري والخلاب . حسب الميثولوجية ( الاسطورة ) الاغريقية . بأن ( أورفيوس ) الشاعر والموسيقي , أبن ( ابولون ) آلهة الموسيقى . وقد اهداه هذه القيثارة الساحرة , لتعزف على السائد والمختلف . كما اراد استاذ …

أكمل القراءة »

سعد الساعدي : مساحة العنوان في النص الشعري بين المعنى والتأويل في القصيدة التجديدية

مساحة العنوان في النص الشعري بين المعنى والتأويل في القصيدة التجديدية سعد الساعدي بعيداً عن معنى العنوان وما يعنيه ، وما قاله مؤسسو المدارس النقدية والمنظرون في هذا المجال ، والتعريفات الخاصة به ، نحاول الوقوف عند العنونة الطويلة للكثير من النصوص الشعرية لاسيما القصائد التجديدية أو مأ أطلق عليها قصيدة السرد التعبيري . نجد في القصيدة التجديدية مساحة واسعة …

أكمل القراءة »

وجدان عبدالعزيز : نص (صحاري العدم) جاء بمعطف سريالي..

نص (صحاري العدم) جاء بمعطف سريالي.. وجدان عبدالعزيز الحقيقة نص الشاعرة اسماء القاسمي، جاء ومن عتبته الاولى يحمل روحا سريالية في التعامل مع مسارات الحياة وضغوطاتها المرّة، فجاءت العنونة (صحاري العدم)، حيث اضافت صحاري للعدم، فالعدم هوعبارة منطقية جدا، فنحن من العدم نشأنا وسنذهب للعدم، اي نحوالتغير(ينطبق هذا على كل ما في الكون)، فهوالاصل، والماهية، والماهية هي الثابت من الشيء، …

أكمل القراءة »

حركة الذات والبعد التصويري في نصوص الشاعر اليمني عبد القادر صبري
كتابة : علاء حمد – العراق

حركة الذات والبعد التصويري في نصوص الشاعر اليمني عبد القادر صبري كتابة : علاء حمد – العراق نحن لانستطيع أن نمسك باللياقة الشعرية إلا من خلال بعض المناهج التي تقودنا إلى شكلنة اللغة بنماذجها المفروضة كعوامل أوّلية والإبحار مابين الجمل الشعرية بشكل عام، ولكن وقفتنا الأولى مابين النمذجة

أكمل القراءة »

د. قيس كاظم الجنابي : هشاشة المأوى (دراسة في الرواية العراقية بعد الاحتلال الأمريكي)

هشاشة المأوى (دراسة في الرواية العراقية بعد الاحتلال الأمريكي) د. قيس كاظم الجنابي -1- لقد عبرت لفظة هشاشة في المعجم العربي عن رخاوة الشيء.(1) ولكن ارتباطها بالمأوى، أو مكان السكنى الذي يأوي اليه الانسان ليلاً أو نهاراً.(2) له موصفات أخرى ؛ فقد جاء في الذكر:فإنّ الجنة هي المأوى[ سورة النارعات/40].؛ ذلك أن المأوى هو السكن ، لهذا سميت الجنة بالمأوى[سورة …

أكمل القراءة »

أنا الشهادة ، أنا الهوية
بقلم : الصديق الأيسري – المغرب

أنا الشهادة ، أنا الهوية * العمل والوطن في اغتراب الإبداع . * من يحمل لواء السلم والفكر غير مقبول !!. بقلم : الصديق الأيسري – المغرب ” لا أركض وراء شهادة ورقية أنا الشهادة، أنا الهوية، أنا الأجمل فهل تبحث لي عن عمل أم أحمل وطني وأرحل..؟ “ ( للشاعر عصمت شاهين دوسكي ) ومضة شعرية تحمل بين طياتها …

أكمل القراءة »

د.ثائر العذاري : الراوي الملتبس في (اللص والكلاب)

الراوي الملتبس في (اللص والكلاب) د.ثائر العذاري في الامتحان النهائي لطلبة المرحلة المنتهية لهذا العام وضعت سؤالا عن رواية نجيب محفوظ (اللص والكلاب) بعد أن كنا قد قرأناها وحللناها في أثناء العام الدراسي، وكان السؤال: هل كان سعيد مهران في رأيك شخصية طيبة أم شريرة؟ ولماذا؟ وجاءت إجابات طلبتي مثلما توقعت تماما، تشي بصعوبة الحكم والحيرة فيه، فقد تراوحت إجاباتهم …

أكمل القراءة »

خليل مزهر الغالبي : “رسمية محيبس”… الحب وأنسنة الخطاب الادبي لرواية (عودة الى لكش…)

“رسمية محيبس”…الحب وأنسنة الخطاب الادبي لرواية (عودة الى لكش…) – خليل مزهر الغالبي- في رواية (العودة الى لكش…) للشاعرة والروائية “رسمية محيبس” كان “احمد ابراهيم” ذلك العاشق الذي محور ثيمة السرد، مع تلك الأسماء من الشخوص التي كونت الفعل السردي وفق سبك حكائي متوازي ومتزن باحداثه الممتدة على زمكانية الحكاية المفعمة بالمتعدد والتنوع الواسعين ،وفيها تجسد رحيله المتنقل من قرية …

أكمل القراءة »

ناظم ناصر القريشي : مابعد كلكامش
تأملات في قصيدة (صمت المقابر) للشاعر شلال عنوز

مابعد كلكامش تأملات في قصيدة (صمت المقابر) للشاعر شلال عنوز بقلم الناقد ناظم ناصر القريشي هذه القصيدة كنهر الحياة الذي فقد ارضه فتحول الى شلال من غضب فهي بداية لتشكيل ملحمة لمابعد كلكامش، ربما هو حضر متأخرا الى بلاده ليجد أن حضارته البهية التي سعى الى نبتة الخلود من اجلها، قد تحولت الى حضارة من عدم، ويجد الشر يرتدي ثوب …

أكمل القراءة »

قمر نيبور .. مسرحية الصراع الأزلي
دراما للفتيان تكشف سيكولوجية الفرد
قراءة : بشرى البستاني

قمر نيبور .. مسرحية الصراع الأزلي دراما للفتيان تكشف سيكولوجية الفرد قراءة : بشرى البستاني إذا كانت الرواية تقوم على السرد بمكوناته وعناصره ووسائله معاً فإن المسرحية انتزعت من السرد واحداً من وسائله المهمة في الكشف والإفصاح وهو الحوار ، ليكون بنيتها الرئيسة الكاشفة عن شخصياتها وحدثها وفضاءاتها من خلال

أكمل القراءة »

جيش من المعلمين الروحانيين ..
حوار مع أليس ووكر ..
حاورها : اريك غليبيرمان ..
ترجمة : خضير اللامي

جيش من المعلمين الروحانيين .. حوار مع أليس ووكر .. حاورها : اريك غليبيرمان .. ترجمة : خضير اللامي .. أنا متأكد تماما، لم يكن هذا الحوار مصادفة او متزامنا ، حينما هاتفت أليس ووكر، في منزلها ، في كاليفورنيا الشمالية في شهر آب ، لأجد حدائقها الغنّاء ، وربما تكون ازهارها الدافع العام الشائع ، في كاتالوغ شعرها ورواياتها …

أكمل القراءة »

عبدالكريم قاسم : هذيان البروليتاريا
قراءة سيكولوجية في سواقي العسل المر للقاص احمد الجنديل

هذيان البروليتاريا قراءة سيكولوجية في سواقي العسل المر للقاص احمد الجنديل عبدالكريم قاسم تقدمة : ان رسم لوحة أو كتابة قصة كاملة للانطباقات الفصامية Schizophrenia غير ممكن حيث يتعارض فيها الفكر مع المشاعر والتحايل مع الاكتشاف الحدسي والسطح مع القعر. علينا فك التشابك للبنى الفصامية التي يضخمها المرض، نجد من الضروري أن ندع المريض يلخص بنفسه التشاكل لنظام القمع ألظلامي …

أكمل القراءة »

د. وسام حسين العبيدي : المحو لا يشطب التذكر
قراءة في الرواية السير ذاتية – (طشاري) أنموذجا

المحو لا يشطب التذكر قراءة في الرواية السير ذاتية – (طشاري) أنموذجا د. وسام حسين العبيدي يتناول البحث إشكالية قارّة في المتن الروائي الحديث غربيّه وحديثه، ألا وهي إشكالية التذكر والنسيان، فالنصوص الروائية تحفل بهذه الثنائية التي تعمل على إدامة فعل السرد، من خلال استعراض أحداث يفترض الراوي (المؤلّف) وقوعها من قبل، ومن ثم يسردها على لسان شخصيات رواياته، على …

أكمل القراءة »

مقداد مسعود : أناقته ُ تستحقّ شوارع أفضل
تساردات (طائر القشلة) للروائي شاكر نوري

أناقته ُ تستحقّ شوارع أفضل تساردات (طائر القشلة) للروائي شاكر نوري مقداد مسعود (*) هناك مَن يرى أن (الرواية تراث أيضا) حتى لو أستخدمت الرواية في أفعالها صيغة الحاضر والسبب أن الرواية تُقبل من الذاكرة* وربما يكون السبب أن فعل الكتابة مسبوق بفعل الفعل، فكل رواية تستذكر حدثا معينا،ثم يهبط التذكار من الذاكرة إلى السبّابة والإبهام ليسطرّه قلمٌ أو كيبورد، …

أكمل القراءة »