مقالات ترجمة

أعجوبة الناقد
موريس بلانشو
ترجمة: حسين عجة

أعجوبة الناقد موريس بلانشو ترجمة: حسين عجة لا شيء غريب، كما يبدو، في النقد. أو أن غرابته تبدو وكأنها بعيدة تماماً عن اللغز الذي نعثرُ عليه في الشعر، مثلاً. وإذا ما كنا نرغب، عند الضرورة، التسليم بأمر أنه يتمتع بغرابة بعينها، فستكون الجهل التام بكينونته، وبما يرغب فيه، وما يتوفق بتحقيقه، فيما ينطلق من كلّ ما يمكنه جعل العقل أكثر …

أكمل القراءة »

رواية وسرد الحرب*
موريس بلانشو
ترجمة: حسين عجة

رواية وسرد الحرب* موريس بلانشو ترجمة: حسين عجة (يُهدي المترجم عمله إلى صديقه المبدع والناقد العراقي المتفرد بحدسه المرهف: الدكتور حسين سرمك). لرواية ألكسندر فيالات Alexandre Vialatte، “برجر الوفي” Fidèle Berger (منشورات N.R.F.) أهمية ينبغي علينا التشديد عليها لعدة أسباب. أولاً لأن شخصية فيالات، مترجم أعمال كافكا Kafka، يحظى بأهمية خاصة بالنسبة للأدب الفرنسي. فأرتباط اسمه بالكاتب الذي قدم الصور …

أكمل القراءة »

إيتيان دينيه، أو أختراع الإستعمار السعيد خداع بصري تاريخي
كتابة: محمد قاسمي
ترجمة: سامي عادل البدري

إيتيان دينيه، أو أختراع الإستعمار السعيد خداع بصري تاريخي كتابة: محمد قاسمي ترجمة: سامي عادل البدري لطالما ظننتُ، بصفتي إبناً من أبناء بوسعادة، بأن لوحات (إيتيان دينيه) سوف يلفها النسيان. لكن الأحداث تتالى لتكذب ظني، فكلما تمرّ سنين أكثر، يرجع دينيه بقوة، وتزيّن اللوحات المقلدة لأعماله بنايات رسمية عديدة، وفنادقَ في البلد، فالرسامون الشباب يعيدون نسخ لوحاته بغزارة. بل أن …

أكمل القراءة »

محمّد الضبع : هوس الكتب : ادخر كتبك ليوم ماطر (ترجمة)

“دون كتب، سيصبح الإله صامتًا، والعدالة ساكنة، وستتوقف الفلسفات والعلوم، وستصبح الرسائل غبيّة، وكل الأشياء ستحدث في الظلام.” توماس بارتولين بدأت إجازة الصيف، وحان الوقت لاستعادة كل قوائم الكتب المؤجلة، والاتصال بالأصدقاء الذين نعرف أنهم أصحاب مكتبات ضخمة، كي نستعير منهم بعض الكتب أو كي نستشيرهم في اختيارات كتبنا التي سندمن قراءتها خلال الصيف. أو ربما لا داعي للاتصال بأحد …

أكمل القراءة »

محمّد الضبع : سيلڤيا پلاث في حقل الفراولة

هذا الأسبوع يتحدث تيد هيوز زوج الشاعرة الشهيرة سيلڤيا پلاث عن مذكّراتها ويقدّم لها ليكشف خلال حديثه عن الانتقال الروحي الذي مرّت به الشاعرة. ونستعرض بعد مقدمته الجزء الأول من مختارات مذكّراتها والتي ستستكمل الأسبوع القادم. ماذا كانت تريد سيلڤيا پلاث؟ لماذا انتحرت؟ ربما لو كانت في ثقافة مختلفة عن ثقافتها، لكانت أكثر سعادة. هنالك شيء متعلّق بها يذكّرنا بما …

أكمل القراءة »

محمد الضبع : موسيقى: عندما رحلت أناييس نن

نيويورك، محطة الوصول المبكّر في الخامس والعشرين من شهر يوليو عام 1914، أمسكت أناييس نن الطفلة ذات الأحد عشر عامًا يد والدتها بقوّة، بينما كانتا تصعدان إلى سفينة ضخمة في ميناء برشلونة. كانت السفينة في طريقها إلى نيويورك، وكانت الشمس تغيب ببطء خلف الجبال الإسبانيّة الهائلة، واللون البرتقالي يسير بتدرّج فوق التلال البنفسجيّة، بينما أناييس تتأمل وتفكّر: “قد لا أرى …

أكمل القراءة »

جيمز كامبل: ارنست همنغوي بطل الحرب .. والحب .. وصيًاد اللعبة الكبيرة

ترجمة : خضير اللامي “إنني أخشى أن لا أصلح لأي شيء بعد هذه الحرب  ياغي..” كتب ارنست همنغوي في رسالة إلى والديه في أيلول / سبتمبر 1918. حينما كان يتعافى في فندق الباين في مدينة ليك ماغيوري ، بعد منحه المغادرة من المستشفى العسكري ،  وكان يعاني من “صدمات كهربائية ” لمعالجة الجروح البليغة في ساقيه ” كل ما أعانيه  …

أكمل القراءة »

التجليً يهبط على هاروكي موراكامي ويحوَله إلى روائي

كتابة . آدم ستيرنبيرغ ترجمة : خضير اللامي إشارة : السفر ولغة ثانية من المستلزمات الأساسية لتنمية ملكة الإبداع .. والأستاذ (خضير اللامي) يتحفنا بترجماته الرائعة بدراسات تمنحنا السمتين : السفر في فضاءات الإبداع الحديثة المتجددة التي حرمنا منها طويلا، واللغة الثانية منقولة إلى لغتنا باقتدار ورهاوة وإحكام وسلاسة. وهنا يقدم لنا ترجمة عن الروائي الياباني هاروكي موراكامي الذي سيتسيد …

أكمل القراءة »

سخاء الطبيعة والمهمة الشاقة..

كتابة : فرجينيا وولف ترجمة : خضير اللامي تعد فرجينيا وولف واحدة منأفضل كتَاب المقالة في القرن العشرين ، وأنشأت المقالة في أدناه بوصفها عرضا لانطولوجيا أدب إيرنست رايسErnest Rhys، المؤلف من خمسة أجزاء في المقالات الانجليزية الحديثة : 1870- 1920″ ج.أم , دينت 1922 ” . وظهر العرض بالأصل في الملحق الأدبي لجريدة التايمز في الثلاثين من شهر نوفمبر …

أكمل القراءة »

ماذا تحتوي خزانة المعزول عن العالم سالنجر؟

هيليل إتالي ترجمة : خضير اللامي انهي رحيل المبدع سالنجر مؤخرا حياة واحد من اهم كتًاب الادب الغامض، كان مؤلفCatcher in the Rye “، يحتفظ بذخيرة من المخطوطات التي تحتفظ فيها خزانته في منزله في كومش. هل تعد هذه المخطوطات روائعه الادبية،خربشات لافتة للنظر، او خربشات عشوائية،واذا كانت اعمالا جاهزة للنشر هل اوصي سالنجر بنشرها. ليس ثمة اشارة منه. قال …

أكمل القراءة »

خوزيه ساراماغو: الأحلام لا تصل الى مصاف حكمة جدتي*
ترجمة الأستاذ “خضيراللامي” 

ان اكبر رجل حكيم عرفته  في كل حياتي ، هو رجل لا يعرف ان يقرأ ويكتب .  فهو يستيقظ مع أولى تباشير الفجر الذي يتباطأ فوق الارض الفرنسية ، ينهض ذلك الرجل من فراشه صباحا ويغادر  الى الحقل ليقود الى المرعى نصف دزينة من الخنازيرالتي يقتات عليها هو وزوجته .وهما جدي وجدتي من امي اللذين يعيشان على هذه الندرة ، …

أكمل القراءة »

د.علي عبد الأمير صالح: “جيمس بولدوين”؛ عذوبة وقسوة في آن واحد..

ولد الكاتب الزنجي الأمريكي جيمس بولدوين في الثاني من آب (أغسطس) عام 1942 وهو الابن الأول لعائلة فقيرة تضم تسعة أبناء كان والده كاهنا بروتستانتيا، وقد منع الفقر بولدوين من متابعة دراسته الجامعية فاكتفي بالتخرج في المدرسة الثانوية في حي هارلم بنيويورك. أمضي ستة أعوام في مهن عديدة، ففي عام 1944 عمل نادلا في إحدي مقاهي نيويورك وكانت هذه المهنة …

أكمل القراءة »

د.علي عبد الأمير صالح: الشاعرة “مايا أنجلو” تشدو مع الطائر الحبيس في القفص

ولدت مايا أنجيلو في الرابع من نيسان (ابريل) 1928 . وهي شاعرة أمريكية، كاتبة سيرة ذاتية وممثلة وشخصية مهمة في (حركة الحقوق المدنية الأمريكية). عرفت أنجيلو بسلسلة كتبها الستة التي تناولت فيها سيرتها الذاتية، وأول كتاب فيها (أعرف لماذا يغني الطائر الحبيس في قفص) (1969) الذي رُشح لنيل (جائزة الكتاب القومي) وعُد تحفة أدبية. مجلدها الشعري (أعطني فقط جرعة ماء …

أكمل القراءة »

تحسين كرمياني: بعد رحيله المفاجيء، جائزة “محيي الدين زنكنه” للمسرح

يوم 4آب كان يوماً حافلاً بالوداع،مع تصاعد موجات الحر،وتوارد أخبار موت أدباء العالم من كل حدب وصوب،كنّا أنا و(سعد محمد رحيم)في طريقنا إلى(محي الدين زنكنة)،كنت أقود سيارتي بلهفة غريبة،شيء سكنني منذ أكثر من ثلاثة أشهر،مذ أتصل بي مرتين يسأل عني،ويريدني أن أزوره كما دأبت سابقاً،حتى أنني قلت لـ(سعد)أشعر أن المسافة التي تفصلنا عن(السليمانية)قد تقلصت أم أنني أقود مركبتي بجنون،قال(سعد)أخذنا الحديث …

أكمل القراءة »

د.علي عبد الأمير صالح: “إتيل عدنان”؛ تاريخ عالق بين اللغات

ولدت سنة 1925 في بيروت، وهي شاعرة لبنانية ــ أمريكية، كاتبة مقالات، وفنانة بصرية. في سنة 2003 أسمت MELUS، مجلة (الجمعية المخصصة لدراسة الأدب المتعدد الأعراق للولايات المتحدة الأمريكية) عدنان: (( الكاتبة العربية الأمريكية الأكثر شهرةً وإنجازاً في يومنا هذا.)) قالت مرةً: ((بالنسبة للكاتب الجاد، الجمهور العربي ــ الأمريكي لا يمكن أن يقتصر علي زملائه من العرب. الكتب لها حياتها …

أكمل القراءة »