| د. قصي الشيخ عسكر : من قصص اللمحة .

1
كان ينتظر ثانية تفصل رأسه عنه.
2
لا أرى قالها الفيلسوف فظنه الأعمى مثله.
3
كلما بصقت هبّت العنكبوت باتجاه بصاقي على الشبكة، بعد محاولات بقيت ساكن وتركتني أمارس اللعبة وحدي.
4
أغلق الطفل عنق القنينة وراح يراقب الذبابة بنشوة عارمة.
5
حدث المعلم الصغار عن بكتريا تنشطر فلا تموت وحين سألهم من يرغب في تلك الحياة الأبدية لم يرفع أحد يده.
6
ترك وجهه في المرآة وهاجر وحيدا.
7
يرسم وجوه بشر بأجساد حيوانات وحشرات.
8
تحدث عن بحر بماء عذب.
9
فكر في أشياء لم تراوده في الأحلام.
10
ضاق ذرعا بالصمت والكلام.
11
هجرته الأولى كانت إلى مدن الصمت والثانية إلى مدن تثرثر.
12
رحلوا بعد نجاتهم ومازال الرعب يكتظ خوفا من زلزال جديد
13
الكاتبة المغمورة كتبت إلى لجنة جائزة نوبل أرجو سجب اسمي من قائمة الترشيح للأدب لأنكم شؤم فكل اديب مات بعد 7 سنوات من فوزه بالجائزة

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| د. ميسون حنا : كرة .

ضرب أحدهم كرة، تدحرجت بعيدا، حاول الكثيرون الإمساك بها دون جدوى، اختفت عن الأنظار وتوغلت …

| محمد الدرقاوي : وجوه .

لم يرغب خلدون يوما ان يصير معلما ،فشهادته العلمية وزاده المعرفي كان أكبر من أن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.