| كريم الأسدي : استقبال .. مثنويات ورباعيّات عربيّة ..

كيفَ يستقبلُ السماواتِ صَبُّ 
كلُّ املاكِهِ : فؤادٌ محبُّ
 
***
 
كيف تدنو منهُ النجومُ فرادى 
والمجراتُ تأتيه أسرابَ طيرِ 
كلُّ سربٍ أتى بجمعٍ غفيرِ 
والأغاريدُ أنهرٌ تتهادى
 
***
 
 بسماواتِهِ اذْ يكونُ النداءُ
نجمةً أرسلتْها اليهِ السماءُ 
نوَّرتْها الأشعارُ والأسماءُ 
يكتبُ الآنَ كنهَ هذا البريدِ 
 
***
 
القرى في الجنوبِ سرٌ مديدُ 
حينَ يرنو الى الوجودِ وجودُ 
أو يغني ليلٌ لها ويعيدُ 
ما مضى وانتهى تارةً مِن جديدِ 
 
***
 
ماءُ تلكَ الوهادِ خمرٌ حلالُ 
عادَ فيهِ الى المآلِ مآلُ 
 
***
 
تلكَ محبوبةٌ أَم أساطيرُ جنِّ 
أَمْ نخيلٌ الى نخيلٍ يغنِّي 
 
***
 
جسدٌ سدرةٌ وطِيْبٌ رهيفُ 
وفؤادٌ للوجدِ فيه نزيفُ 
بيد انَّ النزيفَ نبعُ و ريفُ 
وظلالٌ مِن البدورِ تطوفُ 
 
***
ملاحظة : زمان ومكان كتابه هذه المقاطع في اليوم السادس عشر من آيار 2022 ، في برلين ، والمقاطع من مشروع ( مثنويات ورباعيّات عربية ) الذي يشتغل عليه الشاعر منذ أعوام ويحاور فيه التراث الأدبي العربي والشرقي والعالمي في مواضيع عديدة منها : الوجود ، الكون ، الحياة ، العالم ، الموت ، الحب ، الصداقة ، الزمان ، المكان ، الانسان ، الوطن ، الاغتراب ، الحنين ، العدالة ، السلام ، الحرب ، الجمال ، العلاقات الانسانية ، الطبيعة والطفولة . ينوي الشاعر اتمام المشروع بألف وواحد من المثنويات والرباعيات حيث كل مثنوي من شطرين وكل رباعي من أربعة أشطر من الممكن ان يمثّل قصيدة مستقلة بذاتها ومن الممكن ان يكون في نفس الآن وحدة من ضمن الوحدات التي تبني المشروع ككل واحد .. وقد حاول الشاعر في هذا المشروع تجريب طرق مبتكرة في التعامل مع الايقاعات والتقفية واللغة والتناظر .. نشر الشاعر الكثير من أجزاء المشروع وفي اوقات مختلفة في العديد من المنابر والدوريات والمجلات العربية  .. المشروع أوشك الآن على الاكتمال وسيحاول الشاعر نشره في مجلَّد في وقت قريب.
 
 
تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| مقداد مسعود : ضحكته ُ تسبقه ُ – الرفيق التشكيلي عبد الرزاق سوادي.

دمعتي الشعرية، أثناء تأبينه ُ في ملتقى جيكور الثقافي/ قاعة الشهيد هندال 21/ 6/ 2022 …

| حمود ولد سليمان “غيم الصحراء” : تمبكتو (من شرفة  منزل  المسافر ).

الأفق يعروه الذهول  والصمت يطبق علي  الأرجاء ماذا أقول  ؟ والصحراء  خلف المدي ترتمي  وتوغل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.