منذر عبد الحر : عنها …

عنها
الماثلة في القلب
عن ربيعها
وأغنيتي
والسحابة الوردية
التي
مطرها عطر
ورعدها موسيقى
هي
الثمرة
على شجرة أحلامي
البلابل عندها
قصائد
وأحلام
ومواجع سريّة
عنها
عن نغمة عالقة في عيون القمر
ووردة
تطل من نافذة بعيدة
من الأمس الشاحب
من ندى القرية
وصباحها الملثم
من شمس محمولة على الظهور
ونهر جار ٍ في رؤوسنا
من أيد ٍ محناة ٍ
وعيون جارية
وأمهات ٍ تحنطت أكفهنّ على خد السماء
أدعية
ووصايا
وهدهدات للعائدين من السراب
عنها
اللائذة بجمّار ذاكرتي
بخمر أيّامي الذابلة
وسنواتي المخنوقة بالدرس
يوم أذكت موقدي
حرّكت الجمر بأصابع لهفتها
ففزّت النجوم
وتناثرت حولي
صبايا يلعبن بكركرات الضحى
وينشدن للعصافير
والعشب الطافح على ربيع ألمي
عنها
زهرة الروح
نكهة الطلع في شتاء شهقتي
هي
الكلمات ُ
نسمات ٌ تمشّط نسيج  السنوات
وتهدل
غنجها مرفأ شجني
صدى جنوني
أضحيات ُ الأمل المنسيّ في حقيبة ٍ هاربة
عنها
وهي تجيء خائفة ً
تطلّ من خفقة عطر
ورفيف محنة
وضوء يضفر أنشودة الليل
كم هتفت ُ بعينين نابضتين
وقلب دامع
وحسرة ٍ مطفأة
لصبحها العسل
والخمر
والشاطيء المزروع ترقبا
للنداء الآتي من موجة
ضمّت أنين غرقى
ووصايا عشّاق
وشموع عاشقات ٍ
عرف النهر ُ دموع مناديلهنّ
وعرف الصيّادون أسرار جراحهن
الضماد مبلل بالفجيعة
عنها
عن المطر اللذيذ في خديها
والبوح السائل من عينيها
عنها
عن غصن تدلّت منه همسات ٌ
ووعود ٌ
ومرايا
وفتن
هي المتفتّحة بهجة
وحزنا
معا …في ناي واحد
عنها
حرائقي
ولهفتي
وجنوني

بغداد
13 – 11 – 2011

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| حمود ولد سليمان “غيم الصحراء” : تمبكتو (من شرفة  منزل  المسافر ).

الأفق يعروه الذهول  والصمت يطبق علي  الأرجاء ماذا أقول  ؟ والصحراء  خلف المدي ترتمي  وتوغل …

| مقداد مسعود : زهير بهنام بردى : هذه السعة ُ ضيقة ٌ في تأبين الشاعر زهير/ ملتقى جيكور الثقافي / 7/ 6/ 2022.

نجمة ٌ مِن رماد سخين  تتهاطل على مِزق الروح ْ رفقتي تتشظى على الماء لا …

تعليق واحد

  1. وديع شامخ

    العزيز المبدع الصديق 
    منذر عبد الحر 

    نص مشرق بالشعر والدفء
    سلمت لنا شاعر الحب 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.