| مقداد مسعود : دخانٌ أزرق .

أراك َ تطيل ُ التحديق َ بين قدميك !!

مَن أوهمك َ: بين قدميك : سماءً ؟

أنت لست َ مِن الأمهات ِ

ولا لديك َ قبسٌ منهن

  لا تحدق..

نارُك لينة ٌ

 متلوفة ٌ  مِن دخان ٍ أزرق

يتعالى

مِن  مداخنِك كلَّها

صوتُك

أحاله ُ النسّابة ُ

إلى قائمة ِ الآبارِ المهجورة ِ

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| مقداد مسعود : جهة ٌ مجهولة ٌ .

الصحراءُ التي تنصبُ سلالمها تجاه السماء : تصيرُ غباراً.  السماءُ  – إذا اقتضت الضرورة – …

| مصطفى محمد غريب : اسراف في الرؤيا .

ـــ 1 ـــ كنت أسعى أن أكون القرب من باب الحقيقة افتح الباب وادخل للسؤال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *