يونس علي الحمداني: رحلة بحرية

عِندما نكون في البحرِ السّماءُ أجمل والدُنيا مِرآةٌ عميقةٌ تعكس أسرَار الزرقةِ وزرقة الأسرار.. عِندما نكون في البحرِ فعيونكِ زرقاء وقلبي مَوجة خَضراء والشراعُ متاهة حُلمٍ يخفقُ ما بين الأفقِ والماء.. عِندما نكون في البحرِ.. سيدتي أنتِ رُباني وأنتِ سيدةُ الأنواءِ .. عِندما نكون في البحرِ تشتعلُ فينا دروبُ البَرّ ويرقصُ طيفُ الذكريات قصيدة زرقاء تُحلق عاليا.. عاليا فوق أطيافِ النّوارس البيضاء .. عِندما نكون في البحر في الليلِ نحتار مِـن فوقنا أم مِن تحتنا نقطفُ الثِمار نقطفُ النجومَ والأسرار نحتار بكأسِ الحُبِ التي تترعُ أكثر في صحةِ السّكون نرفعُ راية عَطش الفِكر .. عِندما نكون في البَحر القمرُ يهبطُ قُبة الأعماقِ ينام ناسجا مَوج دِثارهِ مرتجفا يقول: لأني اعشقُ الأعماق اتخذتُ السّماء دار ولكوني أهوى الضّياء اطلع في الليلِ المدرار أغنيةُ تيه الأزمانِ أنا لا تُمل بالتكرار

يونس علي الحمداني

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

فاروق مصطفى: من يشعل سراج الافتتان لسلالم ( القلعة ) ؟

تاخر اكتشافه لجانب الصوب الكبير من مدينته كركوك ، و عندما تعرفه وجد فيه روح …

عبد اللطيف رعري: درجة الغضب تحت الصفر

ما بوسعي الكلام منذ بداية التكميم …فلا على ألاكم حرجٌ كانت أسْناني بيضاءَ وَكان جبلُ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *