حلم في أخر النهار
عدنان جمعة /بغداد

أودعت الليل بشهواته العقيمة، صباح اخرس ينظر إلى أشجار الصفصاف أمنية، زهرة تورقت للتو عطرها يلامس الروح شهقة، إغماضه عين خيال فيها يرسم آخر الكلمات عنوان علاقة أجبرت على الإصغاء، ابتسامة دافئة أبحرت في خلجان الرفض، زورقي يعد النوارس لا يقوى على مواجهة الريح، لا تسألوني كم سأبقى، تلعثمت بلغة الحال، الأرض أوشت باسمي وهي واقفة خلفي، فَرِحَتْ بحذر، تقربت، إيحاءات ، السماء أمطرت حروفا كبيرة لم أستطع لملمتها لفرط سعادتي، كان ذلك في الشتاء الماضي، قالت: هذا مطري وأنا أول الغيث، انسدل الجفنان، حلم في أخر النهار، إنها لم تذق الحب، أنت بيني وبين أوراقي قطرة حبر سيتناولك قلمي يروي أجمل القصائد.

عدنان جمعة / بغداد

شاهد أيضاً

مقداد مسعود: الأخضر بن يوسف

وَلِهٌ بهذا الليلِ . في النهارات : أنتَ منشغلٌ بالأرض تجتث ُ ما تكدّسَ في …

بعض ذكرياتي فترة الدخول المدرسي(2/2) بقلم: سعيد بوخليط

العمل في المقاهي كالجلوس المتعفف داخل فضائها،يقدم لصاحبه أطباق حكايات حياتية متعددة،تنطوي على ألغاز ثرية …

الأيام الأولى في أوستن، 1998 / جيمس كيلمان
ترجمة صالح الرزوق

من أجل ماك على الطريق السريع للحياة ، سيكون هناك فرص تكسبها على الطريق السريع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *