ترسمني القوافي ريشةً تولّولُ
بقلم: سميحة فايز ابو صالح
–الجولان السوريّ .

أفتش عن طريق لا قمصان فيه تستر عورة مشقته أسوِّرُ الضبابَ بملامح السحاب العابر اسكّنُ الريح بين أصابعي في أقاصي المسامات تذرني بجوف عاصفة وأضداد المعنى بفيافي سطور الضياع ظلالي لغة يملؤها الأغتراب لمطر كحّل عيوني بفيض الرماد وخطى ألواني وريقات جفّت محابرها أشداق قوافي ترسمني ريشة العمر خطوة تمضى وأخرى مخضّبة السبل محافرها موجة تعانق نزف البوح لذاك التلاقي تقيّد ظفائر وريدي الحالم موجات إنكساري بمرايا الهزيمة أمضي وانية عطري ينقصها إنثال جناني وصالك القاصى برحم المسافات فوق رمل الرؤى ساحل يتشظّى أوج جدران ذاتي قسرية حنجرة صامتة أمضي نحو فجر المجاز بلغة تنوء صلدة شهوتها الرغبات نعاس الضوء شهيّ الحضور وسوطك يجلد شتاتى قطران الحرف دهشة بطعم الجلد ونبض التيه مجلّجل مولّول إنحناء العمر يراقص بوصلة الزمن تحبو على خفقات صدري نتوسد تضليل أقدامي .
بقلم : سميحة فايز ابو صالح – الجولان السوريّ .

شاهد أيضاً

من أدب المهجر ابحث عن وطن
بدل رفو
غراتس \ النمسا

عندما تتسكع في عيني حبيبتك.. ينبعث من نبض قلبك قوس قزح .. مع ابتهالات النسائم …

عدنان الصائغ: تمثال

صرخَ الحجرُ المتألّمُ في وجهِ النحاتْ – يؤلمني إزميلُكَ! ماذا تبغي أنْ تصنعَ مني! مكتبةً..؟ …

لبنى ياسين: أنت

طريقتُكَ في تعريةِ خوفكَ وجعُكَ الموشومُ على جبينكَ الدهشةُ الهاربةُ عنْ ملامحِ صوتك طريقتُكَ في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *