من ادب المهجر: انت وطن تغرّب عن وطن
بدل رفو
النمسا \ غراتس

ارصفة الطرق
هل تتربص لصباحات مدن
احتفالاتها قصيدة رثاء ..
اُم تنتظر عودة ابنها ،
علّه يرجع من معركته الحمراء
ويحلم من جديد ..
بالبحر والسنابل والترحال ..
فأرواحنا اجهشت بالبكاء ،
من شجون قلوب متصدعة .. !
لعبنا بالنار ..والنار ليست لعبة..
هجرنا الأوطان فاختفت الطرق ..
بلا خمر يسكرنا حنين الوطن ..!
نترنح في شوارع الغربة ..
وسكاكين الشوق،
حوافر ذكريات ،
غدت لوحات خرساء لشمس بلادي .. !!
*** ***
انت وطن تغرّب عن وطن ..
انت حفيد الوجع منذ الميلاد ..
نثرت قوس قزح وطنك
عطورا وبخورا للأحلام شعبك
كي تلقى غدا مفتونا ،
يراقص ارض العسل والثلج والجبل ..
يتلذذ بخبز تنور الفقراء ..
وتغني طيور العشق تراتيلاً ،
والاحرار يحتسون الحرية نبيذاً .. !
واذا بوباء يجتاح مرابع وفاكهة شعبي ..
لتتكسر الروح امام باب الله
في خاصرة الغربة!!
*** ***
وطني… حملتك على كتفي
زحفت صوب المجهول ..
من بلاد ..الى بلاد ،
حلقت مع الغيوم ،
ترافقني بركات اُمي
وباقة نرجس فواحة بأريج كوردستان ..
بعد ان طوتني دروب وطني ،
ابصرت اوطانا وشعوبا في الأعالي ..
وملائكة عن السلام حدثوني ..
عن الحقيقة والتاريخ ،
وبكل لغات العالم ودعوني..!
قالوا : غربتك وطن ..
فالملائكة تتغرب
كالعصافير محلقة ..
قالوا:
ما اصعب ان يتغرب الشعراء ،
هم مرآة وظل وغد للأوطان ،
فأنت وطن تغرّب عن وطن..!!

10\9\2020
غراتس \ النمسا

شاهد أيضاً

عبد اللطيف رعري: درجة الغضب تحت الصفر

ما بوسعي الكلام منذ بداية التكميم …فلا على ألاكم حرجٌ كانت أسْناني بيضاءَ وَكان جبلُ …

من ادب المهجر: اغنية غربة على نهر مور
بدل رفو
غراتس \ النمسا

من حُمَمِ الشوق والسهر .. من فضاءات الشجن .. انبثقت اغنية بنثر العشق لحنها .. …

صهوة الجراحات
عصمت شاهين دوسكي

آه من البوح الذي يغدو بركانا آه من شوق اللقاء يتجلى حرمانا أفيضي عليً دفئا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *