سعد جاسم: كَمْشَة بنفسج (ملف/24)

إشارة:
يسرّ أسرة موقع “الناقد العراقي” أن تقدّم لقرّائها الأعزاء هذا الملف الأسبوعي الثر عن الشاعر العراقي المبدع “سعد جاسم” المجبول إنسانا وشعرا من طين فرات الديوانية السومري العراقي الحرّ.. كائن من شعر وموسيقى حمل هموم وطنه في المنافي وجسّد واكتوى بقيامته عبر الكلمة الملتهبة الصادقة الخلاقة. تدعو أسرة الموقع أحباءها القرّاء والكتّاب إلى إغناء الملف بما يتوفر لديهم من مقالات وصور ووثائق. وعلى عادة الموقع سوف يكون الملف مفتوحاً من الناحية الزمنية لأن الإبداع الحقيقي لا يحدّه زمن. تحية للشاعر المبدع “سعد جاسم” .
أسرة موقع الناقد العراقي

كُلّما أَشمُّ عطرَكِ
يفوحُ من قمصاني
عبقُ البنفسج
*
طويلٌ … موجعٌ … غامضٌ
مليءٌ بالهواجسِ والحكايات
ليلُ البنفسج
*
نبعٌ من الحب
بئرٌ من الاسرار
قلبُ البنفسج
****
عندما أَستحمُّ بعطركِ
يفيضُ من جلدي
نهرُ بنفسج
***
حقولٌ عابقة
فراشاتٌ مُلوّنة
ثيابُكِ البنفسجية
****
على أَنغامهِ أَنام
أَصحو بموسيقى زقزقاتهِ
صوتُكِ البنفسجي
****
كرنفالُ فرحٍ وبنفسج
قوسُ قزحٍ وجمال
حضورُكِ الصباحي
***
حماماتٌ باذخةُ الاجنحة
غيماتٌ مكتوبةٌ بالمطر
رسائلُك البنفسجية
***
{ وعلى حبّك
آني حبيتْ ألــذي
بحبهم لمتني
يا يا ياطعم
ياليلة من ليل البنفسج }*
هكذا أنتِ دائماً تُغنينْ
في صباحاتك القزحيةِ
وفي ليلكِ الحزينْ
—————————–
هذا المقطع من شعر العاميّة العراقية
للشاعر الكبير مُظَفّر النوّاب

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

د. قصي الشيخ عسكر: نصوص (ملف/20)

بهارات (مهداة إلى صديقي الفنان ز.ش.) اغتنمناها فرصة ثمينة لا تعوّض حين غادر زميلنا الهندي …

لا كنز لهذا الولد سوى ضرورة الهوية
(سيدي قنصل بابل) رواية نبيل نوري
مقداد مسعود (ملف/6 الحلقة الأخيرة)

يتنوع عنف الدولة وأشده شراسة ً هو الدستور في بعض فقراته ِ،وحين تواصل الدولة تحصنها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *