الوقت الضائع …
ابتسام ابراهيم الاسدي

الوقت الذي استغرقه السهادُ
ليبني طيفاً
لا ادريهِ تماماً
عشرون نجمة او اكثر
السويعات التي قضاها الليلُ يعد انفاسه
ثلاثون غصةٍ او اكثر
الوقتُ الذي احتاجهُ النهارُ
ليشرقَ على قصيدةٍ
أمتـد حتى تجذر النكران فينا
عشرون فتيلاً مبللاً في قنديلي
وأنا انتـظر زيتاً يعيدُ اشتعاله
او يدا تمتدُ فوقَ نداه ليجفَ
بومةٌ تغني للسرورِ على راحتي
وأظافري تفكرُ بالترجلِ من يدها
كي لا تغرق
ومازلتُ اعـُّد للوردِ الذي سأسقيه شعرا
الف الف عدةٍ
وأنظفُ لأجلِ ذلك فوهة الايامِ

شاهد أيضاً

مقداد مسعود: الأخضر بن يوسف

وَلِهٌ بهذا الليلِ . في النهارات : أنتَ منشغلٌ بالأرض تجتث ُ ما تكدّسَ في …

بعض ذكرياتي فترة الدخول المدرسي(2/2) بقلم: سعيد بوخليط

العمل في المقاهي كالجلوس المتعفف داخل فضائها،يقدم لصاحبه أطباق حكايات حياتية متعددة،تنطوي على ألغاز ثرية …

الأيام الأولى في أوستن، 1998 / جيمس كيلمان
ترجمة صالح الرزوق

من أجل ماك على الطريق السريع للحياة ، سيكون هناك فرص تكسبها على الطريق السريع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *