مقتطفات هايكوية
للشاعر البريطاني ديفيد كوب
ترجمة: مريم لطفي

David Cobb’s Haiku

1
The full moon glances
Sideways down a street
Of ill repute
البدر يلقي
نظرة خاطفة على احد الشوارع
ذات السمعة السيئة

2
Over the furrows
Undulating shadows-
Slow flaps of a crow
فوق الاخاديد
الظلال المتموجة-
لوحات بطيئة للغراب

3
Day of his funeral
Still inviting messages
After the tone
يوم جنازته
لم تزل رسائل الدعوة
بعد”النغمة”
4
Supporting
Sagging chrysanthemums
Spider threads
تدعم
الاقحوان المترهل
خيوط العنكبوت
5
Not a soul on deck-
The vaporetto * passes
In the Isle of the dead
لاروح على ظهر السفينة
فابوريتو* تمر
في جزيرة الموتى
6
A moment between
Lighthouse flashes
Cold smell of fish
لحظة بين
ومضات الفنار
رائحة السمك الباردة
7
First day at school-
In the garden only wind
Swinging the swing
اليوم المدرسي الاول
في الحديقة
الرياح فقط تتارجح

8
First morning of frost-
Steaming in to the sunshine
A cat’s yawn
الصباح الاول من الصقيع
اشعة الشمس المتبخرة
قطة تتثاءب
9
Daffodil morning-
Looking for something
Very blue to wear
صباح النرجس البري
ابحث عن شئ
ازرق للغاية لارتديه
10
Drip by drip
The moonlight lengthens
In the icicle
بالتنقيط بالتنقيط
مدى ضوء القمر
بالجليد

فابوريتو:هو نظام الحافلات المائية في مدينة البندقية,تاخذ الزوار على طول القنوات المائية,الى الجزر وحول البحيرة,وتعد هذه الوسائط من ارخص طرق النقل ,فاذا زرت مدينة فينيسيا ستجد نفسك حتما على متنها
*****
ديفيد كوب:عضو مؤسس ورئيس جمعية هايكو البريطانية،يعيش في برينتري،اسيكس(انكلترا)،وهوعازف وشاعر،وهو المسؤول عن تطوير الهايبون في انكلترا،في عام 1995 احتفل مع عدد من رفاقه بموسيقى الهايكو التي تضمنت سلسلة هايكو كوب في متحف “بيت كيتس” مع العديد من العروض،وفي عام1997 نشر كتابه الادبي”رحلة الربيع الى شاطئ ساكسون” ثم ثلاث مجموعات شعرية.
يمزج كوب في كتاباته الهايكوية بين الانسان والطبيعة ،فالهايكوخميرة التفاعل البشري مع الطبيعة او مايطلق عليه”سنريو” لكن التسمية الغالبة هي الهايكو.
يقول كوب”بالنسبة لي ،فان كتابة الهايكو في خط افقي واحد له مايبرره اذاكان مايجبر القارئ على النظر في امكانية وجود معاني بديلة،لكن في النهاية يدمج كل التفسيرات الممكنة في واحد”.
قام كوب برحلة بحثية تعليمية الى اليابان عام1977،بدا فيها رحلته في تعلم فن الهايكو وطرق كتابته،وفي عام 1989 ساعد في تاسيس جمعية هايكو البريطانية حيث عمل سكرتيراورئيسا لمجلة”بليث”.
حصل على العديد من الجوائز الدولية في الهايكو والهايبون وله العديد من الاصدارات والكتب الشعرية.

مريم لطفي

شاهد أيضاً

رفوفٌ ملتهبة
بقلم: أسيل صلاح.

يحتلني الدمعُ بلا مقاتلين أو خطاب تُمسكني الأربعون كقبلةٍ مائية جف عنها الصدى بين سطرين …

شاعرٌ يردُّ الوهمَ للوراءِ
بقلب عبد اللطيف رعري/منتبولي فرنسا

بعِشقِي هذا حينَ تكتملُ اللَّذاتُ.. سأنقرُ السَّماء بأعوادِ الثقابِ لتلِدَ الغَيْمة فجرًا ثمَّ.. فِي واضِحِ …

عادل الحنظل: ميتافيزيقيا

ألْقوكَ جسما عاريا تحتَ السماءْ أتُرى عرفتَ بما يخبّئهُ العَراءْ قالوا لروحكَ رفرفي.. واستأنسي علّ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *