د. سهام جبار: في الضحك .. وفي ركضتي

كنتُ أتذكر الآن
واخرجُ معه إلى حاناتٍ من مطر
وأخبئُ اليقين
في ضحكةٍ
خلف قارورةٍ من عسل
تربط الأمكنة
وتدعني سرمديةً في الأشياء المنقطعة
أجمعُ ظلامَ الليل
في الضحكِ وفي ركضتي
أحدّقُ بثيابي المفكِّرة
وكتبي المستمرة
وأجسامي الطويلة
التي تختصرُ الطريقَ إلى الانقراض
أصنعُ المطرَ لأقلعَ على متنِه
وأعتصرُ الشعرَ الذي غرّدني
فأدخلُ في الآنِ الذي ينسى
الرحلات
في مساءٍ كنتُ اخرجُ فيه مع المطر

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| باسم محمد حبيب : طالب.

طالب من حقك ان تطالب طالب فليس غيرك من سيطالب طالب بحقوقك وحقوق أولادك وبضمان …

| مقداد مسعود : ماء اليقين .

(*) الخيرُ حين يفعل ُ : يتوارى (*) غنيّ.. غنيّ.. في الآبارِ المهجورةِ والمأهولةِ والمقهورة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *