الرّغبةُ حيثُ الإله
مادونا عسكر/ لبنان

(1)
حوار الإله
مع نفسهِ
رغبة الحبّ الدّفين
يتثنّى
في مجمرة يصّاعد
لهيبها إلى سماوات محتجبة
مفاتن الجمر
تهتدي إلى رحم أرضٍ
تجهل فناء التّراب
عشق الإله
دم وماء
يتدفّق وِردهما
في شرايين الأنام المتعَبة
يسكن إليها
وتسكن إليه

(2)
هذه الأنا
الّتي لا تعرفها
تتكوّر في ركنٍ أعظم
في بحيرة الماء والنّار
تستند إلى
صوت أصمّ
تخرجُ
ثمّ تعودُ
لا محالة
إلى أن تتسربل ثوب اللّاشيء
وتمثلَ أمامَ
أمام قوسٍ فُرُغٍ
يعزف خلاصاً من نور

(3)
عنصر الحياة
أنت
وحيكَ
هبوب الشّعر
في أودية النّفس
أنت الوحي الشّعر
غياب الفعل
حضور الفاعل الفيض
كلّ السّبل
إليك منقادة
وسبلك تجذب
ولا تنجذب

(4)
لا شيء…
هذا الغبار
المترنّح
على أرصفة الأكوان
المبعثر خطواته
في أروقة السّراب
يدور في اللّاشيء
تلك الأنفاس
الملتبسة
المترهّلة
تعبّ الخواء
وتسير القافلة
نحو
اللاشيء
تعبّد طريق الموت
وتظنّ أنها تحيا

شاهد أيضاً

بيروت
عصمت شاهين دوسكي

بيروت يا فراشة بحرية أبحرت يا مرآة الروح بالحب وصفت يا تفاحة في ليلة العرس …

أسعد الجبوري: بريد السماء الافتراضي.. حوار مع الشاعر اللبناني بسّام حجار

كان يتمدد على سريره في تلك الساحة القريبة من صيدلية ((الأرواح المشتعلة)) ،وهو يدخنُ ،وإلى …

موجزة ومعبرة
ترجمة: بولص آدم

“الاختزال والدقة، من أهم خصائص النثر.” ألكسندر بوشكين صدفة عمياء ستانيسلاف جيرزي ليك خلال الحرب، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *