الرئيسية » اخبار » عراقيان يفوزان بجائزة الطيب صالح للنقد الأدبي

عراقيان يفوزان بجائزة الطيب صالح للنقد الأدبي

فيصل صالح القصير

أعلن مجذوب عيدروس الأمين العام لأمانة العامة لجائزة الطيب صالح نتائج الدورة العاشرة، بمشاركة 746 عملاً من 32 دولة حول العالم، بينها 392 رواية و300 مجموعة قصصية و54 دراسة نقدية حول الأدب النسوي. وتألفت لجان التحكيم في مجال الرواية من سعيد بنكراد من جامعة مولاي إسماعيل رئيساً، وعضوين آخرين طارق الطيب من جامعة غراتس في فيينا، وهالة صالح محمد نور من جامعة الخرطوم. وفي مجال القصة حفيظة عبد القادر من جامعة الخرطوم رئيسة اللجنة وعضوين وفهد حسين من البحرين والروائي والقاص السوداني الحسن محمد سعيد. وفي مجال الدراسات النقدية محور الدراسات النسوية، عبد الله محمد أحمد من جامعة الخرطوم رئيساً، وعضوين آخرين، عبد العليم محمد إسماعيل من جامعة كردفان، والدكتورة بشرى البستاني من العراق.

الرواية مغربية والنقد عراقي
وحاز المركز الأول في الرواية عبد الباسط زخنيني من المغرب بروايته “الغراب”، وهي الخامسة له.

وجاءت ثانية غالية يونس الذرعاني من ليبيا بروايتها “قوارير خاوية”، بينما نالت رواية “ابن الصلصال” للسعيد الخيز من المغرب المركز الثالث.

وكانت القصة القصيرة نسوية الهوى، إذ جاءت المغربية فتوى أحمد الحمري في مقدمة الفائزين بمجموعتها “ليلة تجلي”، ومن لبنان جاءت الدكتورة رجاء نعمة ثانية بمجموعة “عاشقات سوقطرة”، وحل السوداني الوحيد شاذلي جعفر شقاق ثالثا بمجموعته الموسومة “كشاكش على ثوب الشفق”.

عبد الكريم يحيى الزيباري

ثالث محاور الجائزة كانت الدراسات النقدية، وتم تخصيص السرد النسوي موضوعا لها، ونال المركز الأول في هذا المحور فيصل صالح القصيري من العراق عن “أنثوية السيرة الذاتية-قراءة في سيرة فدوى طوقان”، أما المركز الثاني فكان من نصيب محمود فرغلي من مصر بدراسته “كتابة الذات وشعرية المقاومة”، ومن العراق جاء ثالث الفائزين عبد الكريم يحيى زيباري بـ”شهرزاد العواصم العربية: سوسيولجيا السرد النسوي”.

والفائز بالمركز الأول يحصل على 15 ألف دولار، والثاني على 10 آلاف دولار، والثالث على 8 آلاف دولار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *