الرئيسية » أدب ثورة تشرين » كريم عبد الله: رقيقة ٌ هي أحلامُ ( ستوتة الناصريّة )*

كريم عبد الله: رقيقة ٌ هي أحلامُ ( ستوتة الناصريّة )*

إكتسى مساءُ ( الناصريّة )* شرٌّ يصفرُ فسادهُ بينَ أزقّةِ التعساء همومهم تمشي حافية ً تنزفُ عشقاً سومريَّ الهوى سئمتْ جحيمَ البنادقَ الخائنة لا تصلحُ رصاصاتها الحنونة إلاّ للـ أجسادِ الثائرة ضد طوفانِ نيرانِ الموتِ الضاحكة جرّبتْ مرارةَ الظلم أنجبتْ نهاراً مضيئاً ظلّتْ يتعاظمُ الحرمان تحتَ ثيابها تبحثُ عنْ وطنٍ مسروقٍ ترثيهِ رأتْ لصوصاً جيّشتها المليشيات لمْ تكترثْ والفتنُ تطحنُ أحلامها الغريرة أستيقظتْ مِنْ بينِ ركامِ العنف أزهاراً حلوةً تريدُ مستقبلاً بلا ظلامٍ آسنِ الهويّة لكنَّ الأصابعَ الخشنة تعرفُ كيفَ تداعبَ الزنادِ المشحونَ حقداً وحشيّةً تطاردُ عطرَ ايامها الفتيّة تمدُّ مخالبها تقطفُ الثمارَ المنيرة في خشوعٍ تتناثرُ على الأرصفة مهجٌ بيضاءَ كانَ الفزعُ يمتطي ( ستوتة ً )* إنتابها الذهوووووول إستشاطتْ غضباً مفزوعةً ً تجاهدُ رعبَ وميضَ المذبحة تتقلّبُ الأنفاس تفترشُ برودةَ الدم اليتشمّمَ حديدها الحاني الباحثَ عنِ الرمقِ الأخير بينما اللافتات عاجزاتٌ تريدُ بيرقاً تسقطُ ُ دونهَ كلّ الأقنعة ويغطّي شَبَحَ العيونِ الناظرة الى السماء .

من نعوش شهداء الناصرية الأبطال

*الستوتة : عبارة عن دراجة بخارية مصنّعة لنقل البضائع , أستخدمت في نقل جثث الشهداء الذي سقطوا في انتفاضة الشعب العراقي ضد الظلم والفساد .
*الناصريّة : محافظة في جنوب العراق , سقط من شبابها الكثير شهداء خلال انتفاضة العراق ضد الظلم والفساد في أواخر شهر تشرين الثاني عام 2019 .

2 تعليقان

  1. بالرغم من قصر الكلمة إلا أنها مغنية، ولعل الاستاذ كريم عبد الله من خير يمثل معنى الكلة الخالدة، خير الكلام ما قل ودل، تحية من القلب
    محمود سعيد

  2. كريم عبدالله

    الصديق النبيل الاستاذ mohmoud saeed تقبل مني عظيم الشكر والتقدير والمحبة لجمال حضورك ها هنا ..تحياتي القلبية لك والورد ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *