زاحم جهاد مطر : ملحمة كلكامش برؤية مختلفة (ملف/26)

الأديب الأستاذ زاحم جهاد مطر

إشارة :
يسر أسرة موقع الناقد العراقي أن تبدأ بنشر هذا الملف عن ملحمة جلجامش العظيمة، كنز العراق المعرفي والشعري والنفسي، ودرّة تاج أساطير العالم، وأقدم وأطول ملحمة مكتملة في تاريخ البشرية. ولو لم يأتنا من حضارة وادي الرافدين، من منجزاتها وعلومها وفنونها شيء سوى هذه الملحمة لكانت جديرة بأن تبوّأ تلك الحضارة مكانة سامية بين الحضارات العالمية القديمة كما قال الآثاري الكبير طه باقر. وإذ تتشرف أسرة الموقع بأن تقدم هذا الجهد ، فإنها تتقدم – في الوقت نفسه – بالدعوة إلى جميع الكتّاب والقرّاء للمساهمة في هذا الملف المهم كتابة وقراءة وتعليقا .

الاهداء: الى روح من آثر شعبه على نفسه؛ عندما عثر على عشبة الخلود ولم ياكلها الا بعد شعب اوروك؛ الى روح كلكامش الملك الحكيم الذي راى كل شيئ.

الفصل الاول : كلكامش وانكيدو

اللوح الاول:
هوالذي راى كل شئ فغني بذكره يا بلادي
هوالذي خاض في الانهار والاهوار والبحار
وصعد الجبال الشاهقة وسار في الوديان العميقة
هوالذي تسلق الصخور العالية واجتاز الغابات المظلمة
دخل في الامصار وابصر الاسرار وغاص في مياه الموت
عرف خفايا الامور وجاء بانباء الايام مما قبل الطوفان
هوالحكيم العارف باخبار الاولين الاشرار منهم والاخيار
جاهد بالبحث عن سر الخلود لشعبه الذي احبه بلا حدود
من اجل ذلك اوغل في الاسفار حتى حل به التعب والضنى
بعد ان عاد نقش كل ما عاناه ورآه في نصب من حجر
وفي اوروك بنى الاسوار العظيمة والمعابد المقدسة
انظر الى سور اوروك الخارجي كيف ارتفع وعلا
انظر الى شرفاته المتالقة البراقة المطلية بالنحاس
دقق النظر في سورها الداخلي وفي معبد اي – انا
انعم النظر في عتبته الحجرية التي جاء بها من البلاد القصية
تفحص بناء الاسس والقواعد المبنية بالاجر المخفور
يا من اتيت بمن هم من جاء باصول العمران الى البلاد
الحكماء السبعة هم من وضعوا اسس اوروك الجديدة
سر فوق اسوار اوروك منتشيا واسموالى المجد والعلى
كلكامش ايها الحارس الامين سر يا من هوالسور والحمى
يا راعينا الجميل الحكيم دعنا ننظر اليك وبك نزهو
يا من خلقك الاله العظيم بأحسن واجمل صورة
ووهبك اله الشمس بالهيبة والوقار والحكمة
وخصك ادد اله الرعود والعواصف والامطاربالبطولة
الالهة العظام جعلوا من صورتك كاملة تامة بهية
يا من طولك احد عشر ذراعا وعرض صدرك تسعة اشبار
وهيئة جسمك ليس لها نظيروبسلاحك تفتك بكل فارس
انت كلكامش ملك اوروك وراعيها القوي الامين الغيور
سوف يلتي يوم على اوروك وقد تناسل الابطال المزيفون
وشعب اورك يبحث عن مثيل لك في البلاد بلا جدوى

تمثال جلجامش في سيدني

(اللوح الثاني)
كلكامش فتح فاه وقال: ابطال اوروك المزيفون يضطهدون الناس ليل نهار

هم من لم يترك ابنا لابيه ولا خطيبا لخطيبته الا وساقوه للحروب والمعارك

هم من لم يترك عذراء لحبيبها الا وكان احدهم هو العريس الاول قبل زوجها

هم من لم يتركوا بنات المقاتلين الا وتزوجوا بهن مقابل حفنة من الشعير

هم من سرقوا الغلال والطعام من المخازن المقدسة والناس جياع

هم من استولى على الضياع والكراع وقالوا انها من فضل الالهة

هم من قدم اولاد الفقراء والمساكين قرابين لالهة الفتنة والحروب

هم من جعلوا الناس تستيقظ على اصوات الطبول لتقدم لهم الولاء والطاعة

الابطال المزيفون احلوا في اوروك الدنس والعار والدمار

وجعلوا دماء الابرياء تجري ولا تنقطع كعيون المياه الجارية

من غيرهم فرض على شعب اوروك المنكود المنكرات والرذائل؟

انا من استمع الى شعب اوروك وعرف مدى المظالم والاضطهاد

انا من استمع الى شكاوى الاباء والنساء الثكلى والعذارى والارامل

اين الالهة من اعمالهم المشينة؟ هل تجري كل هذه المظالم دون علم الالهة؟

…………………..

هذا ما قاله كلكامش يا انو يا اله السماء ويا كبير الالهة

كلكامش خالف نواميس الالهة التي خلقته وجعلت منه ملكا

انه يريد نزع القدسية عن الالهة وتشويه سمعة ابطال اوروك

ايها الاله العظيم انه يعتقد ان الالهة تخطأ وتصيب حالها حال البشر

انه ينظر الى ابطال اوروك كما ينظرالى عامة الناس الى عامة الناس

وينوي تطبيق قوانين الالهة بخصوص الشعب على الابطال بحجة العدالة

دعا انو الالهة اورورو الخالقة وفتح فاه وقال:

يا ارورو كما خلقت كلكامش بامر من الاله انليل

اخلقي الان غريما وندا يضارعه في البأس والشدة والقوة

ليكونا في صراع مستديم لا يتوقف حتى بالراحة والسلام

و لينشروا في البلاد ان كلكامش الراعي القوي الجميل

لم يترك عذراء لحبيبها ولا ابنة لمقاتل ولا خطيبة لبطل

بامره يستيقظ الناس على ضربات الطبول ليقدموا اعمال السخرة

هو راعيهم نعم؛ لكنه يضطهدهم ويظلمهم دون علم الالهة

لقد ارسل غانية الى مورد الماء لتغري انكيدو وتجلبه الى اوروك

ليخلق صراعا ويحرف انظار الناس عن طغيانه وجبروته ومظالمه

لوحة جلجامش يقتل الثور السماوي للفنان راكان دبدوب

(اللوح الثالث)
غسلت الاِلهة (اورورو) يديها؛ واخذت قبضة من الطين

رمت (اورورو) قبضة الطين في البرية لتتحول الى (انكيدو)

البطل الصنديد القوي من نسل اله الحروب (ننورتا)

يكسوه الشعر؛ وجدائله مثل الهة الغلة والحبوب (نصابا)

ولباس جسمه مثل حيوانات البر كلباس اله الماشية (سموقان)

لا يعرف احدا من الناس في البلاد ويجهل السبل والدروب

انه يأكل الاعشاب مع الظباء؛ ويتآلف مع ضجيج الحيوانات

يسقى الماء معها في موارد المياه وهو لها كالحارس الامين

…………………………………………..

خرج يوما (صياد) الحيوانات الى البرية كعادته للصيد

رأى (انكيدو) وهو يملا الحفر التي حفرها ويقطع شباكه

ارتعب الصياد ومن الخوف امتقع وجهه وشلَت جوارحه

خفق قلبه بشدة؛ وصار وجهه كمن انهكه السفر الطويل

عاد (الصياد) الى ابيه البطل مسرعا مرتعشا وفتح فاه وقال:

يا ابي؛ يا ابي؛ لقد رأيت رجلا عجيبا مخيفا مرعبا

كانه انحدر من المرتفعات العالية او اتى من اعماق البراري

انه يجوب السهول والتلال ومع الحيوانات يرعى الكلأ

انه اقوى ما رايت وذو بأس شديد كانه احد جنود السماء

لقد ملا حفري وقطع شباك صيدي وحرمني من الصيد

نظر(الاب البطل) الى الارض ثم رفع راسه وقال:

تاخذ (غانية) وتقول: لها ان (كلكامش) هو الذي ارسلك اليها

وامرك ان تغرين (انكيدو) وتجلبينه الى (اوروك)

وبعد ان تروضه قل لها ان تفعل ما ساقوله لك

………………………………..

انطلق الصياد والغانية وسارا في الطريق قدما نحو مورد الماء

جلسا في مكان خفي يترقبان قدوم (انكيدو) مع الحيوانات

همس الصياد للغانية: هذا هو المارد الاتي من اعماق البراري (انكيدو)

هيا هيا اخلعي ثيابك واكشفي له عن مفاتن جسسمك ونهديك

فاذا ما رآك سوف يقترب منك وينجذب الى جمالك

هيا لا تترددي راوديه وابعثي في قلبه الرغبة والهيام

ان رآك وقع في حبائلك وان تعلق بك تعلمين كيف تروضينه

ظهرت (الغانية) امام (انكيدو) بعد ان خلعت ثيابها

انعطف عليها وامعن النظرالى مفاتن جسمها وانجذب اليها

وقع عليها بعد ان تعرف على مكامن اللذة في المرأة فتعلق بها

شاهد أيضاً

د. نجم عبد الله كاظم: المثقف .. والذات المسعورة (ملف/2)

بدايةً من جميل ما يتعلق بكتابتي لهذا الرد أنه يأتي مباشرةً بعد عودتي وزوجتي من …

الناقد الكبير د. نجم عبد الله كاظم.. سيرة حافلة بالعطاء (ملف/1)

نجم عبد الله كاظم (1951- 31 تموز 2020) ناقد وأكاديمي عراقي.. يحمل شهادة الدكتوراه في …

التقنيات الأسلوبية في شعرية الومضة قصيدة:
(أسئلة الشعراء) للشاعر العراقي “سعد جاسم” أنموذجاً
د. وليد العرفي (ملف/6)

إشارة: يسرّ أسرة موقع “الناقد العراقي” أن تقدّم لقرّائها الأعزاء هذا الملف الأسبوعي الثر عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *