أجيء إليك ..
بقلم: خالد ديريك

أستيقظ من حلم
على عزف مطر يشبه سيمفونية عينيك
أتحرر من جبروت الوهم،
اخترق ظلال الاغتراب،
أجيء إليك كوطن جريح نال منه حسام الحرب!
جريد نخل أنا على حافة حقل
لحنين الماء ظامئ
الوجه معفر على وشك الإبادة!

24 نيسان/ ابريل 2019

شاهد أيضاً

مريم لطفي: شموس..هايكو

1 بعد المغيب بعض السحب البرتقالية المضيئة تتالق في كبد السماء*1 2 بعد رش السياج …

” الريّاح الصُّفر “وقصص أخرى قصيرة جدّا.
بقلم: حسن سالمي

(رافـــِـــــــــــــــــــــل) بدت المقهى في ذلك الوقت من النّهار كما لو أنّها بين قرني ثور… يهزّها …

ابتسام ابراهيم الاسدي: هل ستأتي …. 

يخال اليَّ أنك هنا خلف مقبض بابي يدك وعينـُك ترتقبُ وصولي من اول الطريق لآخره …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *