د. خير الله سعيد : عـــاش العـــــراق ومــن بـــهِ أحـــرارا

عـــاش العـــــراق ومــن بـــهِ أحـــرارا ….. خَــطَّ الـوجـود بِـدمـاءهِـم أسـفارا

(أبـنـاء ثَـنـوة) بالعِــــراقِ لهــــم صـدى ….. بـالجُـودِ فاض عطاؤهــم مِـدرارا

ما استلهـمــوا التاريخ بل هُــــــم ألهمـوا ….. أن تهـزِمَ المــوت الحياة فـصـارا

فـــإذا غَـــــدا أبنــــاؤهــم قُـــربــانَـهـــم ….. كــان الـوحــام بِـبـنـتِـهـم عـشـتارا
* * *

شاهد أيضاً

” حكاية عراقية مضيئة”*
(إلى شهيدات وشهداء انتفاضة تشرين الخالدة)
باهرة عبد اللطيف/ اسبانيا**

من قبوٍ محتشدٍ بالرؤى، في بيتٍ يتدثّرُ بأغاني الحنينِ ودعاءِ الأمّهاتِ الواجفاتِ، خرجَ ذاتَ صباحٍ …

الشهيدة : بصرة
مقداد مسعود

غضب ُ البصرة : قديرُ على البلاغة مِن غير تكلف بفيء السعفات : تخيط جراحها …

صاحب قصيدة (بس التكتك ظل يقاتل ويه حسين)
الشاعر الشعبي محمد الشامي: للقلم التشريني صوتٌ أعلى من أزيز الرصاص وأقوى من الدخانيات
حاوره: قصي صبحي القيسي

عندما يختلط دم الشهيد بدموع الأم في شوارع بغداد مع أول زخة مطر تشرينية، تولد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *