مرام عطية : ليبتسمَ العيدُ تفاحاً

غرِّدي في صمتي ياعصفورة النبضِّ
و املئي أقداحكِ من أباريق الوردُ
إن بكى ربيعي يوماً بالله لا تغادري أرضي
تجدَّدي نهراً في الخريف
ياغصنَ زيتونٍ صفعتهُ الريحُ
ألقي عن منكبيكِ أثقالَ الشقاءِ
البسي النسيمَ شالا
و انسكبي على قلبي شلالا
و إن غزتكِ رمالُ البؤسِ غدراً
و اصطادَ الليلُ غزلانَ الألق
انفضي عن جناحيكِ غبارَ التعبِ
وازرعي قمحكِ في الصحارى
فعيونُ السماءِ أمُّ لاتغفلُ الحيارى
ياشوقَ الأمسِ للغدِ
على ضفافِ روحي تمدَّدي
افتحي نوافذ النهى للشَّمسِ
وأوقدي العمرَ بالشغفِ
لتعرُّشَ الأحلامُ كالقصائد في كرمي
شيعي خيامَ السأمَ واهدي قيسَ
أوَّلَ أغاني المطر
يا غيمتي الجميلة
قشِّري المساءاتِ الحزينةِ
ليبتسمَ العيدُ تفاحاً
تهادي سروةً تغازلها النجومُ
و عانقيني نخلةً يعشقُ رطبها البشرُ

شاهد أيضاً

صهوة الجراحات
عصمت شاهين دوسكي

آه من البوح الذي يغدو بركانا آه من شوق اللقاء يتجلى حرمانا أفيضي عليً دفئا …

د.عاطف الدرابسة: أعيدي الطَّريقَ إليَّ ..‎

قلتُ لها : لن أُصغيَ إلى دمعكِ بعدَ اليوم فنصفي صارَ في الماء .. لن …

شذرات
حمزة الشافعي
تودغة/المغرب

(1) ظل سحابة، استراحة نملة، إرهاق. (2) جدار أحجار، ألعاب ثقيلة، هروب طفلة. (3) ورقة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *