رحيم الشاهر : الدم يهزم القوافي (أدب ثورة تشرين)

الدم يهزم القوافي
رحيم الشاهر
ماذا إذا نطقَ الدمُ؟
أيظلُّ شعرٌ يُنظمُ؟
لم يبقَ قولٌ نافعٌ
قد ماتَ قولُكَ والفمُ!
كلماتُنا قد مُزِقتْ
والحرفُ هذا أبكمُ!
فدع القوافي ترتمي
أهلُ الفخارِ تكلموا
للموتِ مزرعةٌ هنا
من لايموتُ يُكمّمُ!
كتبَ العراقُ قصيدةً
فيها يهونُ العلقمُ!
هذا شبابُكَ موطني
فيهِ الملاذُ يُرممُ!
متحملا أوزارَها
أوجاعهُ تتبسمُ!
ملكَ المشارقَ كلها
وعلى المغاربِ يحكمُ!
كسر المشانقَ كلها
بحبالِها يتهكمُ!
قد غاصَ في أفلاكِها
سجدتْ إليهِ الأنجمُ!
*** ***
ماذا إذا نطقَ الدمُ؟
أتظلُ تعظمُ ياسمو
إنا ابتلينا أننا
من خيرِنا لانُطعمُ!
النفطُ ُطوفانٌ بنا
ام تلك عينٌ زمزمُ

*عن صحيفة الزمان

 

شاهد أيضاً

هشام القيسي: نصوص إلى فتية ثورة تشرين

باب مازال في وجد الإبحار ببابه الوسيع يفتح الطريق للنهار وفي دمه أيام وأحلام تختصر …

هشام القيسي: استفهام

ما استقرت كل أعوامه ولم تصمت صدى الماضي يكفل الوقت حيثما مررت حارا يمتد في …

سلام إبراهيم: من أوراق الثورة العراقية
ثورة أكتوبر -تشرين- العراقية 2019 وحلم حياتي القديم

بالرغم من علل جسدي الكثار أستيقظ كل صباح مقبلاً على الحياة قبل ثورة الجيل العراقي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *