الرئيسية » أدب ثورة تشرين » لا يمكن للإنسان ان يفهم هذا ببساطة !!
(أدب ثورة تشرين)
كريم الأسدي ـ برلين

لا يمكن للإنسان ان يفهم هذا ببساطة !!
(أدب ثورة تشرين)
كريم الأسدي ـ برلين

لا يمكن للإنسان ان يفهم هذا ببساطة !!

نصٌ أدبي

كريم الأسدي ـ برلين

لا يمكن ببساطة للإنسان ان يفهم :
ان شخصاً غادر وطنه تحت راية الأممية العالمية ، وطبعاً ضد الرأسمالية والامبريالية !!
أيقونته من أقصى اليسار تشي جيفارا
ورفض ان يمكث في وطنه العراق حتى لا يتعرض للتشويه الفكري أو الاجبار على الانتماء لحزب آخر غير حزبه ،
ثم ، ومن بعد ثلاثين سنة في المنفى يعود الى وطنه
دليلاً ومترجماً للمحتلين القادمين مع أعتى جيوش الرأسمالية وفي زمنها الامبريالية ـ الصهيوني !!

لا يمكن للإنسان ببساطة ان يفهم :
ان ( مثقفا ) وطنياً عراقياً
يدافعُ عن شعبه ووطنه وعن الإنسانية جمعاء مثلما عرفنا عنه ومنه !!
وقد شهدَ جرائمَ الأمم المتحدة بأطوارها المختلفة ضد شعب فلسطين وشعب لبنان وشعب العراق
وخبرَ ظلمَ وانحيازَ قراراتِها في سياستها ازاء الشرق الأوسط والعالم
وعرفَ تخاذلَ جامعةِ الدول العربية ، وكيف تحولتْ في نظر شهود كثيرين من جامعة الى امعة ، ومن جامعة عربية الى جامعة عبرية !!
ثم يرى هذا المثقف نفسه وعينه وذاته
ان لا مانع ان يُطلب على لسان الشباب المتظاهرين العراقيين العونُ من الأمم المتحدة والجامعة العربية !!
بل ويعيب على مَن ينتقد هذا الطلبَ أو هذا الاقتراح !!
وهؤلاء الشبابُ كانوا بالأمس القريب ضحايا قرارات الأمم المتحدة في حصارٍ تجويعيٍ صارمٍ همجيٍ أهلَكَ مليونَ طفل عراقي من رفاق طفولتهم !
وأهلَكَ الكثيرَ من امهاتهم وآبائهم أيضاً !!
أقول لا يمكن للإنسان ان يفهم هكذا مواقف ببساطة
ولكن يمكن له ان يفهم ان أخذ بالحسبان جميع الاحتمالات !!!!!!!

********

ملاحظة ـ زمان ومكان تأليف هذا النص : الرابع من كانون الأول 2019 ، في برلين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *