الرئيسية » أدب ثورة تشرين » هشام القيسي : عراق الله (الى / فتية تشرين) (3) أفق (أدب ثورة تشرين)

هشام القيسي : عراق الله (الى / فتية تشرين) (3) أفق (أدب ثورة تشرين)

أفق

لا يجهل ما قدمت
فقد اتسعت واتسعت

حيثما استبد السؤال
وحيثما يروي المدى
ما حملت
لحنا بدأت
أشرع وجهه للنجاة
وها أنت تقترب
وتقترب كل يوم
ولا تنأى
منحتنا شروقا يكتب
كي يبقى الكلام
ويكتمل
فأي عقد
لا يفيض عشقه من بيته
وأي عقد لا يحمل شهادته
ويتصل
دخلت الأفق
بعدما أذن الشهيد
ورأيت ما رايت
وما لم ير جمر الكلمات
حين ناديت
كنا نعرف
أن الأيام تطل علينا
مرة معجبات
ومرة جريحات
انها المسافات
تحمل حكمتها
ثم تتوسد أحلامها
وطني ، بهجة روحي
تؤنسنا طيوب الوجد
سلام الله عليك
تبقى تشد إيمانها
ممتلئا دهشة وانتماء
فمن زمن بعيد
صبرك يطول ويطول
ومن زمن بعيد
ترتب ما نطمئن إليه
وتوقد الحلم الوليد .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *