العبد
بقلم د ميسون حنا/الأردن

العبد
قصة قصيرة بقلم د ميسون حنا/الأردن

قال العبد لسيده: ألفتك وأدمنتك.
ضحك السيد وشعور بالتفوق على عبده يملأه، استرسل العبد قائلا: لكن هذا لا يعني أني أحبك .
زمجر السيد: لعنت أيها العبد الخسيس.
قال العبد: أدمنت شتائمك كذلك ، ولكن لا تتوهم أنك الأقوى ، فأنا صانعك.
حملق السيد بعبده باستهجان، استرسل العبد: عبوديتي تصنع منك سيدا .
قال السيد: أنا مللتك وكرهتك، وعلي أن أستبدلك بغيرك .
هز العبد رأسه ببرورد وصمت مما استفز السيد الذي قال: سأرميك إلى سيد آخر ينكل بك لتعرف الفرق بيني وبين غيري .
ضحك العبد بصخب، جأر السيد: سأفعل هذا دون توان .
ضحك العبد أكثر، نظر السيد إليه والشرر يتطاير من عينيه .
قال العبد: لن يتغير عليك شيء.
نظر إليه السيد بسخط، واصل العبد: سيحل محلي عبد آخر يصنعك …. ويكرهك .

شاهد أيضاً

عبد اللطيف رعري: درجة الغضب تحت الصفر

ما بوسعي الكلام منذ بداية التكميم …فلا على ألاكم حرجٌ كانت أسْناني بيضاءَ وَكان جبلُ …

من ادب المهجر: اغنية غربة على نهر مور
بدل رفو
غراتس \ النمسا

من حُمَمِ الشوق والسهر .. من فضاءات الشجن .. انبثقت اغنية بنثر العشق لحنها .. …

صهوة الجراحات
عصمت شاهين دوسكي

آه من البوح الذي يغدو بركانا آه من شوق اللقاء يتجلى حرمانا أفيضي عليً دفئا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *