بشرى العيسى : ظلك ومظلتك

ظلك ومظلتك

أحبك أكثر أم تحبني؟
سؤال لايفسد للحب قضية
أوتار القلب
تظلُ
مشدودة
إلى عينيك
ونورك يجتاح ليلي
نادر أنت وغالٍ
يافرح بلادي المفقود
في سنين الحرب
____

انا أكبر منك بألف دمعة
وأصغر منك بحلم
أنا الميّت دون ابتسامتك
أنا ظلك….ومظلتك
جيشك ووطنك الصغير
أنا يد أمك الحانية
والرضا….
كل الرضا
في يديك
___

عيناك الشاردتان
كغزالين
راحا يلهوان
في مروج قلبي
يغزلان الأماني
ويكتبان أغاني
نعمتي أنت من الله
أيها الأنيق حتى في حزنك
___

لاغياب يغير ماكُتب لنا من الحب
هكذا قال الوعد
بلهفة مشتاق
وقفت العصافير شهودا
ببراءة طفلين
تعانق اصبعانا الصغيران متعاهدين
وأقسمتُ لك:
لن أنثني عن هواك
رغم جيوش القبيلة
ولن ينزعوك من قلب قصائدي
حتى لو دقوا عنق الحلم.

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| كريم الأسدي : مثنويّات ورباعيّات عربيَّة .. أَسئلةُ لماذا .

لماذا يضيقُ علينا الزمانْ  ونحن الزمانُ بِقلبِ المكانْ    ***   لماذا تدورُ الحياةُ بِنا  …

| د. عاطف الدرابسة : مشكلاتُ القراءةِ والتَّاويلِ في ديوانِ”صحيفةِ المُتلمِّس” للشَّاعرِ عبدالأمير خليل مراد .

إذا كان الغرضُ من المختاراتِ الشِّعريَّةِ أن تعكسَ تجسيدًا للتنوُّعِ في تجربةِ الشَّاعرِ ، فإنَّ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *