باسم فرات : شَـهقَةُ الله

شَـهقَةُ الله

عادَةً أَلُوذُ بِذِكرى بَعيدَةٍ،
حينَ خَرَجَ النَّدى راكِضًا يُناديكِ
كانَ شَعرُكِ مُكتَظًّا بالملائِكَةِ
وَفي بَياضِكِ شَهْقَةُ الله

رُحْتُ أَحْمِلُ هذِهِ الذِّكْرى
عَلى كَتِفَيَّ صارِخًا في البَرِّيَّةِ:
أَنَّ المرأَةَ التي في شَعْرِها تَكتَظُّ المَلائِكَةُ
وفي بَياضِها شَهْقَةُ اللهِ
رأيتُ النَّدى يَرْكُضُ خَلْفَها مُنادِيًا يَتَوَسَّلُ
وَثَمَّةَ خَيْطٌ مِنَ العِطْرِ أَحْمَرُ يَلهَثُ
بَيْنَما قَلْبي يُحَشْرِجُ بين نَهْدَيْها.

شاهد أيضاً

الرجل موسم
كمالا ثريّا
ترجمة نزار سرطاوي

الرجل موسم، وأنت الخلود، ومن أجل أن تعلمني هذا تركتَني أقذف بشبابي مثل القطع النقدية …

مُعَلَّقَاتِي الْمِائَةْ {12} مُعَلَّقَةٌ لِحَبِيبَتِي
الشاعر والروائي/ محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

1- كَيْفَ الْوُصُولُ إِلَى الْمَكْنُونِ فِي فِيهَا=شَهْدِ الرِّضَابِ وَقَدْ أَمْعَنْتُ أُغْوِيهَا؟!!! 2- رَكْضُ الْخَيَالِ وَقَدْ …

مسرحية من فصل واحد
الضباب يقـــظ
بيات مرعي

الشخصيات الآخر ساعي البريد ( كم من عزيز أذل الموت مصرعه كانت على رأسه الرايات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *