عماد كاظم عبد الله: وهل غير أرضك ماء وطين ؟؟

**إشارة** :
عجيب شأن هذه المجموعة الشعرية الشابة التي ” ارتدت ” إلى الشعر العمودي وشعر التفعيلة في حين أن مد الحداثة وما بعد الحداثة الكاسح ينبغي أن يجرفها نحو قصيدة النثر . قصيدة الشاعر ” عماد كاظم عبد الله ” المهداة إلى فتى الشعر الذهبي ( عماد جبار ) لا تسحبك من خناقك ، بل من ربطة عنق ذائقتك الشعرية .. هنا بساطة شديدة الأذى . وموسيقى جارحة تمزق القلب .. هنا تتحول البساطة في الشعر من تهمة إلى امتياز .

مهداة إلى ( عماد جبار )
سلام عليك … وبعدُ
وإن كان هجرا
وإن كان بعدا
سلام عليك .. وإن طال عهد
فبيني وبينك سر وعهد
سلام عليك .. وإن كنت تنأى
فبغداد للسلم رحم ومهد
وصوت إذا مزقته الرياح
تناثر في الكون عطرا وورد
# # #
سلام عليك .. أتذكر ذاك الغناء
طوال الطريق من الجامعة
وكانت ( منى ) تستفز النسيم
بقصة شعر لها رائعة
وكان ( سمير ) يغني
و( آلاء ) تشدو بصوت حنين
وكنا جميعا نغني
وكنت الوحيد الحزين
تداري عيونا غدت دامعة
# # #
سلام عليّ …. وحيدا أمرّ على
شاطيء الذكريات
أرانا جميعا نغني أغاني اللقاء
الحميمة
وأنت الوحيد الحزين
تنوح وتنشد : ( لا … يا حريمة )
# # #
وكنا إذا ما رقصنا جميعا
لزفة عرس تمر
كانت دموعك كم تنهمر
حتى إذا ما عجبنا لذاك البكاء
الحزين
رفعت عيونك كيما تقول :
رقصتم لأجل العروس
بكيت لأطفالنا القادمين
كأنا خُلقنا بطين وماء … وأنت
خُلقت بدمع وطين
فيا أطيب الراحلين
من ذا سيبكي لريش الحمام
المكسر في أسطح الياسمين ؟
من ذا سيبكي
إذا نورس راح يعلو
وفي الجنح رمل وطين
ويا أطيب الراحلين
من ذا يكفكف دمعا يفيض
إذا فاض فيك الجوى والحنين
وهل ينبت الدمع شعرا هناك ؟
وهل غير أرضك ماء وطين ؟
وهل ينبت الشوق شعرا هناك
وفي البعد ذلّ مهين ؟
يهد قوى القادمين
ويدفعهم ( لاجئين )
فيا أطيب الراحلين
يكفيك بعدا
جرحت المسافة والياسمين

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| مقداد مسعود : ضحكته ُ تسبقه ُ – الرفيق التشكيلي عبد الرزاق سوادي.

دمعتي الشعرية، أثناء تأبينه ُ في ملتقى جيكور الثقافي/ قاعة الشهيد هندال 21/ 6/ 2022 …

| حمود ولد سليمان “غيم الصحراء” : تمبكتو (من شرفة  منزل  المسافر ).

الأفق يعروه الذهول  والصمت يطبق علي  الأرجاء ماذا أقول  ؟ والصحراء  خلف المدي ترتمي  وتوغل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.