أكد الجبوري تعزف كونشيرتو “أرض السواد” لإشبيليا الجبوري
الغزالي الجبوري
عن اليابانية أكد الجبوري

المبدع البروفيسور الغزالي الجبوري

إشارة من أسرة موقع الناقد العراقي :
يبدو أن الإخوة آل الجبوري : الغزالي وشعوب وإشبيليا وأبو ذر وأكد (أكّاد) ، لم ينقطع حبل سرّتهم الروحي الموصول بتراب العراق الطاهر كما حصل للكثيرين من ذوي الأصول العراقية الذين وُلدوا في الغرب. هذه المجموعة المباركة هي فرقة محبة عراقية في لندن مجبولة من طين الحضارات العراقية العظيمة وتشع ببهائها في عواصم العالم المختلفة. وها هو نجمهم العراقي الساطع يتلألأ الآن في سماء طوكيو عبر أنامل أكاد على الكمان وكونشرتو إشبيليا: “أرض السواد” المستوحى من روايتها التي حملت العنوان نفسه ونشرنا بعض فصولها في الموقع سابقا. هؤلاء الشباب هم عِبرة في معنى أن يولد الإنسان بروح عراقية في لندن وقدوة في أن تحوّل هذه الروح إلى عطاء إبداعي ساحر يعزز الأواصر الإنسانية بين البشر في كل مكان. تحية واحترام للمبدعين العراقيين: الغزالي وإشبيليا وأكد وشعوب وأبو ذر.

أكد الجبوري تعزف كونشيرتو “أرض السواد” لإشبيليا الجبوري
الغزالي الجبوري
عن اليابانية أكد الجبوري
شاركت وقدمت الكونشيرتو على الكمان د. أكد الجبوري (الأستاذ المشارك) بمعزوفة “أرض السواد” للبروفيسورة إشبيليا الجبوري. تعد من أجمل وأروع أعمالها الموسيقية وأكثرها شغفا٬ كما أن بروز نجاح أداء (أكد الجبوري) أكثرها دهشة في مشاركنها مع الاوركسترا اليابانية. عما خصها بالكمان وعكست فيه نظرتها لكل فصل من فصول ابعاد الرواية وفهم التأليف لمهارتها الموسيقىة… .

المبدعة البروفيسورة إشبيليا الجبوري

هي مقطوعة موسيقية مكونة من عزف على الكمان والأوركسترا٬ ألفتها لحنيا٬ مستوحاة من روايتها “أرض السواد” للبروفيسورة إشبيليا الجبوري٬ قامت بأنجاز كتابة ألحانها نهاية العام 2018 ٬ وأشرفت على توزيعها الموسيقي البروفيسورة اليابانية (تشي يونغ) قائدة إدارة الاوركسترا اليابانية.

عكست محبة تاريخ حضارة وادي الرافدين٬ ولمحبي آلة الكمان جرعة كبيرة من لغة المعرفة الجمالية للحضارة٬ ورقي موسيقى هذه الآلة في “أرض السواد” المتحررة ولادة مصادرها الموسيقية من لهيب حضارة العراق الشامخة٬ واتعاش لموروثات خزينه التقليدي إلى حد ما٬ الغني بكنوزه المعرفية والحضارية والإنسانية. وتمتاز هذه المعزوفة بهامش كبير من الحرية٬ وتطغي عليها المشاعر في أغلبها رهفة ودقة الذوق الرفيع.

كما عكست كونشيرتو الكمان٬ مهارة التقاط ذروة اللحن٬ لوضع الكمان حزنه في تجسيد ظروف العراق المأساوية والصعبة ـ لأرض السواد ـ خلال حصار وتواجد الوكالات الدولية في بغداد٬ وكانت العاصمة قبل الاحتلال في عام 2003 ٬ تشهد موتا مدنيا مريعا٬ وما أرغم عليه المدنيون أن يختبئ لحمهم في عظامهم في مقابر مدنية ـ جماعية٬ والعالم يحمي أذنيه من تلك الجريمة الشنيعة في تلك الفترة٬ إلا أن الكونشيرتو ـ يأن أنينا ـ لدى آبداع و إلهام (أكد) أنها تمكن من إتمام كتابة هذا العمل في مجدد هذا الكونشيرتو إضافة لما تعبر عنه من أجمل ما تلمسته الأذن موسيقيا. أقلها بالنسبة لي.

المبدعة الدكتورة أكد الجبوري تعزف مقطوعة اختها المبدعة البروفيسورة إشبيليا الجبوري في أوركسترا طوكيو – 2019

ارتبطت المعزوفة بتتابع من قبل البروفيسورة إشبيليا الجبوري٬ كتابة عن قاع تلك المأساة التي بدأتها في عمق الرواية المذكورة اعلاه عن تجسيد الألم الكبير وهي تتابع اسلوب تدفق الكونشيرتو بتفرد الكمان بالعزف. كما تراه وقفة واحدة من أبرز المواقف إنسانية شهادة لذاكرة الشعب العراقي وأطفاله الابرياء الذي ارتبط أسم فقرات مقطوعاتها وكأنها داخل عالم الموسيقى لإبراز محنة الموقف٬ وجمال مهارة العزف٬ وسعة اللحن الفخم بالاحتواء.

أخذ تأليف هذا العمل بين باريس وطوكيو٬ وتم عرضه في بداية هذا الشهر في صالة أوبرا طوكيو٬ حيث أدمج فيه الكمان والأوركسترا. بالرغم من هذا إلا أن كونشيرتو الكمان طغى على العمل بتفرده.

واخير٬ العمل الذي أدته (أكد) تحت عنوان “ارض السواد” هو بورتريه رواية٬ وكتبت تأليفها الموسيقي أيضا إشبيليا الجبوري لإشبيليا٬ نتيجة أحتكاك يومي متصل بالتأليف الموسيقي الذي يمكن وصفه بأنه “نقلة في قلب العل الروائي ـ الموسيقي” شمس فنون الادب المشترك وإنها إعادة التأصيل في ذكر المعنى لارض السواد الذي انبثقت منه الحكمة في عشبة خلود تبحث خلوقية شرفها مسؤولية.

واخيرا٬ شكرنا لجميع القائمين على تحرير موقع الناقد العراقي٬ وللاستاذ د. حسين سرمك خالص الثناء والاحترام.

أكد الجبوري ـ طوكيو
26.05.19

شاهد أيضاً

نجومية الشعر العراقي
عبد علي حسن

توقفت ظاهرة النجم في الشعر العراقي وربما العربي أيضا عند الجواهري ، وحلّت مكانها ظاهرة …

رحيل الفنان العراقي “مناف طالب”

توفي الممثل العراقي مناف طالب عصر يوم الجمعة 26 حزيران (يونيو ) 2020 بعد إصابته …

يقظة المحسوس في التصوير الشعري في نصوص الشاعر السوري هاني نديم
الإهداء: إلى شهداء انتفاضة التحرير المجيدة
كتابة: علاء حمد-العراق

إشارة : أمام هذا النشاط الثر والمُثقل بالأطروحات الجديدة للناقد العراقي المبدع “علاء حمد” لابُدّ …

3 تعليقات

  1. الغزالي الجبوري

    الاستاذ الباحث د. حسين سرمك المحترم

    أتقدم بتقدير واحترام مع شكر متصل على (إشارتكم) المرشدة والبينة اللامعة على ما لطفتم به من كلمة ملخصة مشيدة٬ وترجمة وفيرة فاضلة فيها كثير من الآراء٬ على أخصها هي أكثر ما يسبق إليها الذهن عند النظر إلى تعدد رسومها المتعددة والمتجددة المعاني.

    شكرا لكم مجددا ولفريق تحرير وتصميم وقعكم الجميل على الواجهة ايضا التي حملت “الصورة الشخصية د. أكد من على المسرح”. شكرا لتكريمكم الوفير هذا٬ والاقبال النبيل تحت شرف عملكم البالغ الخير في عطاءكم.

    الغزالي ـ هارفارد

  2. الشكر لكم جميعا أولا عزيزي الأديب البروفيسور الغزالي الجبوري. تقبل فائق احترامي لك وللأسرة الفاضلة.

  3. أكد الجبوري

    الاستاذ الباحث د. حسين سرمك حسن المحترم
    فريق عمل الموقع المحترمون

    شكرا جزيلا على رعايتكم الكريمة على ما تفضلتم به من إكرام فضيل على ضيافة واجهة صفحنة موقعكم الرئيسية والإضافة المتعالية في أسفار (إشارتكم) الداعمة والمشجعة في التوضيح وحيثيات التي سيقت فيها خير الكلام وأطيبه فحوى.
    شكر لجميع العاملين المحررين ولحضرتك استاذ حسين عن رعايتكم الكريمة٬ أملة لكم التوفيق والاستمرار بالنجاح

    أكد الجبوري ـ فرانكفورت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *