لا زلت فلاحا
بقلم: خالد ديريك

لا زلت فلاحا/ بقلم: خالد ديريك
ـــــــــــــــــــــــــــــ
أحرث الحنين على مساحة غربتي،
أسقي الوجع في وحدتي …

وحتى لا يهزمني اليأس ….
أحاول لملمة أشلاء أفكاري
على سفينة أسفاري
لأنحر القهر على شاطئ قصيدتي
لعل الصدفة تجاوز أزماني
وتعيدني إلى لحن العصفور على بيدر جدي
قبل أن يشيدوا لـ سنابل الأقماح
قبورا
فأنا من أرضها انحدر …!

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| د. عادل الحنظل : معزوفة الأسى .

أيــقَـظـتُ أمسـي عَـلّـهُ يَــغــدو لا الــيــومَ بِـشْــرٌ أو غداً سَـعدُ كـيــفَ التَــمـنّي بانـفــراجِ غَـدٍ والمُـبـتَـغـىٰ …

| سعد جاسم : البكاءُ على إلهٍ مقتول .

إلهٌ طيّبٌ وبسيطٌ مثلَ رغيفٍ جنوبي وجَدْناهُ مرمياً بقسوةٍ وعُنفٍ وكراهيةٍ  في شارعٍ موحش ٍ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *