باسم فرات : طوَّقتُ خَصْـرَكِ

طوَّقتُ خَصْـرَكِ

في قارِبٍ رَجْرَاجٍ،
كانَ نَهمًا لأَمواجِ الْمُحِيطِ،
قَضَيْتُ سَبْعًا مُبْهِراتٍ،
مُظاهَراتُ نُجومٍ تُلَوِّحُ لي،
وَكَواكِبُ أَشْعَلَتْ قَناديلَها
لِتُغْرِيَ الأَسْماكَ بِالرَّقْص.

شَواطِئُ تَبْتَعِدُ فَتُرافِقُني طُيورٌ
أُشِيرُ لَها بِصَفيرٍ تَعَلَّمْتُهُ في غاباتٍ سَحيقَةٍ
تَقودُ الرّيحَ إلى ساحِلٍ أَبْيَضَ
عانَقْتُ رَمْلَهُ وَفي مائِهِ كُنْتِ تُمَشِّطينَ شَعْرَكِ
بِطْريقٌ هامَ عَلى مِنقارِهِ وَتَحْتَ جَناحَيْهِ رَسائِلُ

تَتَحَدَّثُ عَن أَجْمَلِ أَمانيكِ
عَن رِحْلَتِنا إلى بابِلَ حَيْثُ فَتَحَ الْمَلِكُ نَبونيدُ مَكْتَبَتَهُ لَنا

كانَتِ الكُتُبُ مُعَطَّرَةً بِقُبُلاتِنا
وَحينَ طَوَّقْتُ خَصْرَكِ
عادَتْ يَدي مُبْتَلَّةً بِبَعْضِ حَبّاتِ رَمْل.

شاهد أيضاً

عيال الظالمي: نصوص

مَدِينٌ للبَردي لِحُصْرانِ القَصَبِ لِطينِ أكواخِنا القَديمةِ أَتَحَسّسُ وجهي في مرايا الرّيحِ لا لونُ أفاقَ …

سامية البحري: لست ربي

تصدير: في عصر تتناسل فيه الآلهة. . في عصر خرج علينا بعض المخلوقات التي تشبهنا …

مقالات عن وباء الكورونا ابداعا: (2) حافظوا على حياة أمّي
تأليف: غياني سكاراغاس
ترجمة: خضير اللامي

ثمة صبي في اليونان قد عاد إلى منزل أمه للعناية بها خلال إصابتها بوباء Coved …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *