تابعنا على فيسبوك وتويتر

د. حميد نعمة عبد : أعوام

أعوام

……… 

 وأنا أهيم في البراري  

 افترش الرمال  

 والتحف الزرقة  

 فكل المد ن التي رافقتها 

 وغنيت فيها  أحزاني  

……… سقطت

 الشفاه التي مرت على جبهتي 

  ولثمت  جراحي

…….. تيبست

  الأزقة التي عفرت خطواتي

وعاشرت عيوني  

  غادرتها الشمس 

وعبث  بأرصفتها  الرعاة

 القلوب التي حفرتها 

على جذوع الأشجار

والأسماء التي نقشتها 

 على جدران المدارس

اقتلعت

والدموع التي سكبتها 

 في الزنازين

جفت

  لم يعد لي إلا صحراء  

وعلى وجهي أخاديد

 وفي زوايا الوطن

فئران برية

لم تعد  إلا الريح

تحمل لي أخبار المد ن

 والأنهار والأحزان 

والأصدقاء

……………

د. حميد نعمة عبد
العراق


ملاحظة : الآراء الواردة في النصوص والمقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

شاهد جميع مقالات
بواسطة :

مقالات ذات صلة

التعليقات

إكتب تعليقك

إسمك الكريم * رابط موقعك "اتركه فارغا اذا لم تمتلك واحداً"