عذاب الركابي : لوْ

لوْ

. لوْ يؤجلُ الشاعرُ
حزنهُ الصّاخبَ ،
حتى تتفتحَ الوردة ُ المستحيلة ْ .. !!

. لوْ تنشرُ الحرية ُ العزيزة ُ
عطرها ،
حتى يمرّ موكبُ الوطن ِ بسلامْ .. !!

. لوْ تؤخرُ القصيدة ُ صواعقها ،
حتى يستعيدَ قلبي نبضه ُ..
الأخيرْ !!

. لوْ تلزمُ الشمسُ بيتها الجبليّ
حتى يتمّ زفافُ قطرة ِ مطر ٍ ..
وحيدة ْ !!

. لوْ يغرقُ
العاشق ُ المتيّمُ
في حلمه ِ الورديّ ،
حتى ترتبَ معشوقتهُ
آيات ِ جمالها الهاديء .. !!

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| كفاح الزهاوي : مجلس العظماء.

    دخلت قاعة التهريج، رأيت القرود مجتمعين، متوضئين وملء أشداقهم أصداء ضحكات هازئة تتعالى مستهينة …

حــصــــرياً بـمـوقـعــنــــا
| كريم الاسدي : لنْ تخنقوا  صوتي ..

لن تخنقوا صوتي أنا الأصداءُ مِن غيبِ كونٍ اذْ بدتْ أسماءُ   نشأتْ بَشائرُها بِريشةِ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.