الرئيسية » ادب عامي » جبار عودة الخطاط : حَدر النهر يلعب شنطره وبلبل (من وحي مأساة عبّارة الموصل)

جبار عودة الخطاط : حَدر النهر يلعب شنطره وبلبل (من وحي مأساة عبّارة الموصل)

حَدر النهر يلعب شنطره وبلبل

١

عطشان الطفل

ويريد يشرب مي

بس خايف يگرّب للنهر يغرك

طلع مي النهر يم الطفل روّاه

والنهر ارتوى شاف الطفل يضحك

 

٢

مو ميّت

ولا غرگان ذاك الطفل

لا تسألْ

نزل للماي

نص روج النهر 

طير بشجن يهدل

فقاعات النهر 

صارت بچفّه ألعاب

بالخنصر يطگها تنگلب دعبل

لأن طبعه شمع من ماي

وسرّه بالنهر مشمور 

بغير النده ما يقبل

گيعان البشر 

ضاجت بحلمه الآه

دغش 

تتماوج وكل لحظه تتبدّل

هاي الناس 

غرگانه بِتِراب الگاع

وروجات السموم 

براسها تصهل

كتب آخر رساله

بدفتره الكشكول

و ركب عبّارة الموصل 

صاح بحرگه دجله إهناه

اريد الحگ أبوي 

السبّكروه ظلّام

وأحضن 

لوعته بگلب النهر أنزل

ومن انضوج آني وياه

حدر النهر

نلعب شنطره وبلبل

أبوي سبايكر 

چانت إله عنوان

ومو بس داعش 

بروج النهر يسحـل

نسخه معدّله 

نحرت أحلام الناس

باگتني بطمع وجيوبها تكتل

……. 

مو ميّت

ولا غرگان لا تجفل

ميّت مَن رضه

بالعايبه تتلامض وتحبل

 

جبار عودة الخطاط

شرح المفردات الدارجة لغير العراقيين:

مو: ليس

يگرّب: يقترب

شاف: رأى

روج: موج

يهدل: يغني والهديل صوت أو غناء الحمام

يطگها: يضربها

مشمور: مرمي

دغش: زيف

هاي: هذه

ألحگ: ألحق

السبكروه: الذي أرتكبوا بحقه جريمة سبايكر حيث قتل تنظيم داعش الارهابي حوالي ٣٠٠٠ عراقي وألقى بهم في نهر دجلة في قاعدة سبايكر في صلاح الدين

شنطرة وبلبل: لعبة فولكلورية يلعبها الصبيان في الأزقة 

باگتني: سرقتني

العايبة: صاحبة السوء

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *