هشام عبد الكريم : تنويعات

تنويعات
هشام عبد الكريم

/ الحب /
أول العشق
رفّة قلب
وآخره
دمعة أورقت
في الفؤاد
فحذار
حذار
إذا ما اعتنقته
أن ترجعن إليك
ولا شيء في الكف
غير الرماد
الرماد .

/ أنت /
حين أتيت
رأيت الروح حمامه
تطير إليك
ما أروعني
هذي الليلة
لا حزن
يطل برأسه
لا خوف
من الآتي
لا برد
ولا حر
فأنت ربيع
حل ليبهج أوقاتي
آه
لو تبقين معي
يا أبهى قمرا
حين أطل
ازدانت
كل سماواتي .

/ الموصل /
حتى دجلة
يحني رأسه
حين يمر
على أرضك
يا موصلنا الحدباء
قلت :
لماذا ، تحني رأسك ؟
قال :
الموصل
ليست أرضا وسماء
بل دار نبيين
أم نسجت
من نور وبهاء .

/ العراق /
القنابل ،
بصرخاتها التي
حفظها الصغار
رمت بنفسها
على وطني
فحفر لها
قبورا لا تحصى
وأبقى شواهدها
في نفوسنا التي
لن تنساها
ما حيينا
…. ….
عندما تخلقت الأوطان
طيورا
أصبح عراقي
طائر فينيق
لذا ،
فلسوف يحيا
حتى نهاية الدنيا .

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| عبد الجبار الجبوري : تعالي أمرّغُ قصيدتي بترابِ نعليّكِ .

مررّتُ قُرب مزارِها، فآرتجفتْ نخلةُ قلبي، ونزَلتْ دمعةُ أيامي، على أديم روحي، روحي المعلّقةُ بسماء …

| مقداد مسعود : ساعة فهد : أحد عشر كوكبا ً لزهرة الرمان .

كل ُّ شيءٍ فداك هكذا تكلم الفقراءُ في مقام الندى الفقراءُ الأباة يعرفونك سيدَ القولِ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *