صالح جبار خلفاوي : اسمع طرقا على الباب

اسمع طرقا على الباب

صالح جبار خلفاوي

يكاد قلبي يمور من الهلع
مولاتي
ما سر الحمائم على سطح الدار
هل أصبحن طعاما للقطط ؟
الغيمة التي مرت قبل ساعة من هنا
ستمطر الليلة عند الأجمة في المنحنى
البارحة عند الغروب
تجمعت قطط الحي على نبض وقع الخطى
وليمتها طيور السماء
الغيث عند أول هطوله يرش التراب
ويمسح عن قلبي لحاء الشجر
مع انهمار الشجن
فلا الغيم أنقذني من وحيه
ولا التراب صار لي وطن
هلمي تعالي نزرع الحناء في بابنا
وننتظر الماضيين عند السحر
نرابط عند نجمة الصباح
ونكتب على عناقيد الرطب
حي على الفلاح
حي على من قام من مقعده
وهلل ببشرى مجيء صاحب الزمان
به تحل معتمات العقد
سلاما على ارض سار فيها
سلاما على من نادى على خير العمل

شاهد أيضاً

غانم العقيدي: اين أنت؟ (9)

أين انت؟ يا أنسام الغد وأنا لم أزل أرجوك تأتي موعدي حلم روى ظمأي وفك …


قصيدتان لشاعر نوبل المكسيكي أوكتافيو باث
ترجمة: أحمد نورالدين رفاعي

 أوكتافيو باث لوثانـــو ولِدَ أوكتافيو باث في مدينة مكسيكو / المكسيك في 31 مارس عام …

زهير بهنام بردى: شموع تنظر إلى طين

عميان بلا أسمال ٠٠٠٠٠ صدفةً وبلا مزاجٍ يحتفي بي كثيراً وقتَ الحاجة ِونحو أمس يمشي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *