عبد الله جدعان : مسرحية [ فُرجَةْ مُهَرِجْ]

مسرحية [ فُرجَةْ مُهَرِجْ]

تأليف :عبد الله جدعان

الشخصيات :
المهرج الأول
المهرج الثاني
المهرج الثالث
المهرج الرابع
مجموعة الجسد
م ((1))
[ مجموعة الجسد تقف كأنها شاخص جامدة لا تتحرك، يدخل مخرج
المسرحية من بينهم يخاطب المتفرجين]:
المخرج/ قيل أن المجنون هو أسعد إنسان في هذا العالم الصاخب!
وأقول إن المهرج ضميرٌ لا يوارِبْ.. كيف؟!
تعالوا لنشاهد فُرجَة مُهَرج!! [ يخرج من المسرح] ـ
[المسرح مظلم لا يرى منه سوى الضوء المنبعث من فتحة نهاية البراميل.
وكأنها نفق طويل،مجموعة الجسد بحركات كأنهم دود الأرض يرتدون ملابس غريبة ويضعون أقنعة على وجوههم،يخرجون من فتحات البراميل وعند خروجهم يتخذ كل واحد منهم مكانناً له على المسرح، بقعة ضوئية تلاحق المهرجون الثلاثة وهم يؤدون حركات بنتومايم من داخل فتحات نهايات البراميل،الأول يتأوه من ضرب السياط والثاني يتلوى من شدة الجوع بينما الثالث يرتجف خائفا فزعا والرابع يجلس على سلم في أعلى وسط المسرح فوق البراميل الممدة] الرجل الرابع] يقف خلف الأول[ شقوق الأرض تلاشَتْ فأصبحت لنا مأوى
الرجل الرابع [يقف خلف الثاني[ الصمتُ أَصبحَ طعامَنا
الرجل الرابع[ يقف خلف الثالث[حَرَقوا الأرضَ وَالزُهور فامتلأ عالَمُنا بِالحُزْن،

نَحْنُ نِهَروِل والكُلُ يِهَرْوِل !!
[الأول يحمل البرميل على ظهره متعباً يدور حول نفسه وكذلك الثاني ثم
يتقاطعان من أمام الثالث الذي يدفع البرميل بصعوبةٍ بالغة نحو مقدمة المسرح] الرابع[مكملاً كلامه] صَباحاتُنا تُشْرِقُ بِشموسٍ حَزينَة .
أحزانَنا حَطَمَتْ كُلَّ الفَراشات فَالمَخاضُ عَسير!
الثالث[ يصرخ بكل قوته كأنه خَرّ قتيلاً ] آ آ آ آ.
[الأول والثاني يتخذان لهما وضعاً آخر للموت] ــــ إظلام ـــ
ــــ إضاءة ـــ
م((2))
الثالث[يعطي للأول قناع مهرج] مُهَرِجْ
الثالث[يعطي للثاني قناع مهرج] وَأنتَ أيضاً
الثالث [يعطي للرابع قناع مهرج] وأنتَ أيضاً [باستهزاء] مُهَرِجْ
الرابع[بانزعاج] لكِن بِالثيابِ وَالقُبَعاتِ فَقَط!
المُعادلةُ هُنّا انقَلَبَتْ.[مع الجمهور]لأنَنا مَنْ يَبْحَثُ عَنْ
مُهَرِجٍ وَبَهْلَوانٍ لِيُسَلينَا وَلَو لِلَحْظَةٍ واحِدَةٍ. فَكونوا مَعَنا !
[مع متفرج] لا تُدَخِنْ أنت؟
[مع متفرج آخر] لا يَشْرِد ذُهْنَك؟
[مع متفرج ثالث] أما أنتْ أرجوك أغلق موبايلك؟[ يهم لترك المسرح] الثالث[يمسك بالرابع ويقدم اعتذاره للمتفرجين]أرْجوكُمْ لا تَنْزَعِجوا لأنَنا مِثلكُم!
لكِنْ الفَرقْ هُوَّ ما نَرْتَديهِ، فَلا تَنْتَظروا مِنا حَرَكاتٍ مُسَلِيّةً أو نَشيْداً
يُطرَبُ لأنَنا وِلِدنَا في زَمنٍ مُرْ!!!
الأول[ينادي الجميع] تَعالوا، تعالوا لِنَلعَبْ لُعْبَةِ الأقْنِعَةِ؟
[الثاني والثالث والرابع متسائلين] لُعْبَة الأقْنِعَةِ؟
الأول / أجل
الثاني/ لماذا؟
الأول/ لِنعود إلى قناعِ الجَد!
الثاني[ ساخراً] تَقْصِدْ جَدَنا الطَوطَمي؟
الأول/ نعم
الرابع/ لماذا؟
الأول/ لاعْتِقادِهِم بِأنهُ أصلُ الحَياة
الثالث/ صحيحٌ هذا الكلام. وَقاموا بِتأليهِ الطَوطَم!
الثالث/ دّمٌ يراقُ مِنْ أجلِ الطوطَم.هيّا لِلْنِزال
الجميع/ هيّا
ـــ المسرح إظلام تام ــ
[أحد أفراد مجموعة الجسد يحمل عصا غليظة برأسها شعلة نار لينير
بها يسار المسرح وآخر أيضاَ يحمل عصا برأسها شعلة نار لينير بها
يمين المسرح،إضاءة زرقاء تمتزج مع شعلة النار المنبعثة على الجانبين .
الرابع يقف على رأس برميل ينقر بعصاه عليه .
الثالث يقف على رأس برميل ينقر بعصاه عليه.
[الأول والثاني يقومون بحركات كصراع الجبابرة من اجل إراقة الدماء
كرقبان للطوطم ] [مجموعة الجسد يتحلقون حول الأول والثاني مشجعين نزالهم] ــ إظلام ـ
ــ أضاءه كاملة ــ
م((3))
[ يتوقف النقر على البراميل وينتهِ صراع الجبابرة. مجموعة
الجسد تتخذ لها مكان آخر على المسرح وتختفي شعلة النار] الرابع[ يحملُ بيدهِ قميصاً ابيضاً ملطخ بقطرات من الدم كأنه يهذي] [الأول والثاني والثالث باستغراب ينظر احدهما للآخر متسائلين] الأول[ يسأل الرابع] هلْ هِيّ فزاعَةٌ لِتُخيف بها الطيور؟
الرابع [لا يبالي لكلام الأول] الطِيورُ هْاجَرَتْ، وِلَمْ تبقَ سِوَى الغِربْان !!
الثالث[يقترب يحدق بالقميص مذهولاً] أهُوَ قَميصُ يوسِفُ!؟
[يجثو تحت الرابع] رُبَما! كلا..كلا
الرابع[ غير مبال للثالث] الثالث[معاتباً متألماً] إنْ كُنْتَ ظالِماً أو مَظلوماً أجِبني؟ حَدثْنِي؟
فحكايَتُكَم سَتَبْقَى خالِدَةً على مَرِ العُصور!وقَميصٌ يذكِرُ كُلَ نَفْسٍ وَضَمير
الثاني/ حَقاً أنهُ قميصُ يوسفُ! أنْظروا أنهُ ملطخُ بالدِماء؟
الأول[يسأل الرابع] هَلْ وقَعَ بالبئرِ؟
الرابع/ نعم
الثاني[مع الرابع] كيف؟ .. مَنْ فَعَلَ هذا؟
الرابع/ أصابِعُ إبليسْ!.. ربمّا مَخْلِبُ قابيْل، فالخِنْجرُ عطشانٌ مِنْذُ قرون!!
الثاني[يباغت الرابع ليطعنه طعنة غادره من ظهره] الرابع[يتأوه] آه
الثاني[يعتلي المنصة يملأه نشوة النصر بعد أن طعن الرابع] الرابع[يضع القميص على ظهره ثم يرفعه بكلتا يده للأعلى نحو
الثاني ثم يجثو على ركبتيه] حتَى المَوتْ سَيَبكِي عليكُم
يا أخوَةَ يوسف؟ دَمٌ يُراقُ حتى صاحَتِ مِنْهُ الأرضُ كفى!
مَحْظوظٌ مِن يَحْتَضرُ داخِلَ الوَطَنِ بَيْنَ أخوانهِ وأهلِهِ!
لِنَمضِ وَنَجْمَعُ أحْلامَنا التي سَرقَتها الفوضى !
فبِلادي تُولِدْ يومِيَاً مِنْ رَحِمِ الفوضى!!
{ موال حزين باللهجة الشعبية عن وحدة الشعب العراقي}
{مجموعة الجسد تنقسم الى مجموعتين وكل مجموعة تحمل تابوت
وتطوف به المسرح حتى تعود الى مكانه في عمق المسرح}
ــ أظلام ــ
ـــ إضاءة ـــ
م((4))
الأول[مع الرابع] أصحْ؟ما بالُكَ،أنها مُجَرَدُ لُعْبة!
الثاني/ نعم،أنها مُجَرد لُعْبَة
الرابع/ لُعْبَة الأخوَةِ الأعداءْ
[الأول والثاني والثالث يرددون] لُعْبَةُ الأخوةِ الأعْداء؟
الرابع/ أجل، هَيّا لِنَلْعَب اللُعبةَ الثانية
الثالث/ ماذا سَنَلعبْ؟
الثاني/ سَنَلعَب لُعبةَ الكُرسي
الثالث[على الفور] أنا مَن سَيجلِس على الكُرسي
الأول/ بَلْ أنا
الرابع/ بل أنا مَنْ سَيَجلِس على الكُرسيّ
الثاني/ هذا لا يجوز
الرابع/ لِماذا؟
الثاني/ لأنكَ قَبْلَ قَليلٍ كُنْتَ تَحْمِلُ القَميصَ في لُعْبَةِ الأخْوَةِ الأعداء،
أنا مِنْ سَيَّجلِسُ فَوقَ الكُرسي
الرابع/ لِماذا تصرُ على ذلِكَ يا صَديقي المُهَرِج؟
الثاني/ لأنَني أعشَقَهُ
الرابع/ تعشَقَهُ! لماذا؟
الثاني[يجلس على الكرسي باستعلاء،ومجموعة الجسد تقف خلفه بحركات] لأنَنّا أبتُلينَا عِبْرَ التاريخِ بأشخاصٍ مِنْ عبدهَ الكُرسي، كأنَ الله خَلَقَهمْ
لِيُبَدِلوا جِلْدَتِهُم ! وَبِالرَغمِ مِنْ كُلِ هذا أنا أعشَقَهُ كالماءِ والهَواء.
لذا سأكون واحداً منهم
[مجموعة الجسد بحركات إيمائية معبرة تتويجاً للملك] الرابع/ سَتَتْعَبُ مِنَ الجُلوسِ فَتاجُكَ مِنْ ريشِ النُعْام
الثاني[يدور حول الكرسي بكل لهفة] أنتَ الذي سَطرَّت في الصُحفِ الأزمنَة
صَنَعْتَ الأبْطالْ.وامتَلأت بِك حِكايات نيرون وهولاكو وَغَيرِهم وَغيرِهُم
[مجموعة الجسد تفترش الأرض وهم ممددين على بطونهم] الثاني[ يدوس على مجموعة الجسد ] لا أدري هل أكونُ مِنَ الكارهينَ لَكَ!؟
لأنَني في النِّهايَةِ سأسجِل خَسارَتي وَأكونُ عَبْداً لكَ !
[ مجموعة الجسد لوحة تعبيرية عن الكرسي] الثالث[ساخراً من الثاني] غَيّر نَسَبَك إذاً وانتمي إلى عَشيرَة الكُرسيِّ
ولا تنسَ يا صَديقي المُهَرِج عبْرَ التاريخِ ضاعَت مبادئٌ! سُفِكَت دِماء!
تَوَقَفَت قَوافِلَ أحلامَنّا، حتى رِياحَها لَمْ نَعْد نشمُها،
كُلُّ ذلِك كانَ مِن أجلِ الكُرسيّ!
الثاني[بعدم مبالاة للثالث] لا يَهُمْ ما دامَ المالُ والأيامُ في يَدي
الرابع/ تَغسلونَ المالَ في المصارفِ ثُمَ تَتباكون
الثالث[مع الثاني] لا تَفرح كثيراً إنهَا مُجَردُ لعبة
الثاني[يهذي قلقاً] العالمْ! العَولَمةْ! ما الفَرقُ بيني وَبيْن أي شَخصٍ آخر!
رُبَما أيضاً نَرتَدي أقنِعَةً آدَميّةً لكِنَّها َوَحْشِيّة
الثالث/ إذاً تَعْتَرف أنها لُعْبَة؟
الثاني[بعناد] نعم، وِلذا أنا مُصِرٌ على الجلوس،لأنَني سأكون البطلَ
في هذهِ الُلعبَة.أمّا أنتُم سَتكونون مُجَرّد شَخصياتٍ ثانويّة
الرابع[يضحك] لقد انقَلَب الفِعْلُ يا صَديقي المُهرج !
الدراما لَمْ يَعد لَها تَأثيرٌ كَمّا في السابقْ , قُل لي لِماذا؟
الثاني/ لماذا
الرابع/ في عالَمنا اليَوم البَطلُ لَمْ يَكُنْ أسطورياً أو جَباراً.
رُبَما سَيَظْهَر مسكيناً،رُبَما لا يَنْطِقُ بِحرفٍ واحِدْ.
الثاني[يضحك ساخراً] قُلتَها بِنَفسكَ لَمْ ينطِق بِحَرفٍ واحد
[يغيّر من جلسته على الكرسي باستعلاء واستهزاء لمن حوله] الثالث/ أنتَ وأمثالكَ أغتال الحُب
الأول/الحُب فينا أصبَحَ حروفاً بِلا نِقاط
الرابع/ لكن في الحُبِ شظايا ورِصاص
الثالث/ الحوتُ أبتَلعَ وجه القَمر فأحلامَنا صارَتْ سَبايا
[ لوحة من خلال مجموعة الجسد إخفاء القمر ] الثاني[ منهار ومنزعج] كفى..كفى؟
الأول/ بل أنتَ كفى. الجُدران قَبلَ تَتويجكَ قَدْ ضاقَت بِالشعارات
[مجموعة الجسد بحركات معبرة لكلام الأول] الأول[ مستمراً بالكلام] والصوّرِ واللافِتاتِ. وعندما جَلست على الكُرسي
أصبَحتْ تِلكْ الشعارات مُجرّد شَخابيط. لِما كُل هذهِ الفوضى؟
الثالث/أنتَ مُتَهمٌ بِقَتْلِ نَفسَكَ وذاكِرَتِك
الرابع/ أنتَ مُتَهَمٌ بِبَيعِ الإنْسانِ وتَجويعِ المُدنْ.أجِبْ؟
الثاني/أرفض الإجابة
الأول/ لماذا تَرفضُ أنْ تُسأل
الثالث/ إذا كانَ لَديكَ وزنٌ لماذا هَزَمَتكَ النّملة
الرابع/ إذ كانَ لديكَ شعورٌ فلماذا تخشى الأشعار فعصرٌ الجَواري
قَدْ وَلى.ألبَسْ عَباءةَ التَغيير. تَوضأ مِنْ فَسادِ الدَهَّر
الثالث/ هيّا تَرقبوا حَفل تَتويج المَلك المتلألئ . أرقصوا .
لأنهُ سَيقاتِلُ نِيابَة عَنْ الفُقراء والمُشرَدين.هيا ارقصوا
[ لوحة عن حُب وَتمجيد للكرسي تشارك المجموعة] ــــ إظلام ــ
ــــ إضاءة ــــ
م((5))
[الثاني يعتلي فوق البراميل التي بداخلها الأول والثالث والرابع] الأول[من داخل فتحة البرميل] في نَفَق الأزماتِ كانَت الآنِسَتان
أزمَة وَرَشوّة خاتون في قِمَة الهَرَم
الثالث[من داخل فتحة البرميل] البَردُ قارصْ.لِنَتَدفأ على أحزانِنا!
فَنَحنُ نَنامُ فوقَ بِحورٍ مِن النِفطْ لَمْ تُكتَشف بَعد!؟
الرابع[من داخل فتحة البرميل] فَيالقُ بطالَة وأرامِلٌ وَيَتامى حالمون.
فَثُقبُ الإبرةِ صَارَ أوسَعُ مِنْ أحلامِهم!
الأول [يخرج من فتحة البرميل] لكنهم ما زالوا برأس الرِمح!
الثالث[يخرج من فتحة البرميل ساخراً] وَصاحِبْ التاجْ يَغِطُ في نومٍ عَميق !
الرابع[يخرج من فتحة البرميل] جِراحُنا التي زُرِعَتْ هُنا وهُناك
أنبَتَتْ أشْباحَ الأسئلَةِ
الأول/ هَلِّموا نوقِظ الطُرقات المَملوءةِ بالفوضى
الثالث/ هَلموا نَجمَع أحذِيةِ الحُفاةِ ونهاجم بها سُراقَ أحلامَنا
الثاني[ينزل من فوق البرميل] لَسْنَا سوى مهرجين
[الأول والثاني والرابع والثالث يبكون بكاءاً طفولياً] آآآآ!؟
[مجموعة الجسد تردد بصوت كأنه همس]: مُهرجون..مُهرجون ــ إظلام ــ
ـــ إضاءة ــ
م((6 ))
[الأول والثاني والرابع جالسين أمام فوهات البراميل، بينما الثالث
يعتلي البراميل يكلمهم بأسى] نَشُم رائحة الدم!نبحثُ هُنا وَهُناك
لِنَنْقَضَ وَنغرز أنيابَنا..فالقوي!؟
الأول+الثاني +الرابع[بصوتٍ واحد] القوي يأكل لحم مستوي
الأول/ جاءتني فكرة ،لِمَ لا نجرب لعبة الافتراس
الثالث/أنني ارثي لحالكم
الأول/لماذا؟
الثالث/ لأن البشر عادوا الى شريعة الغاب
الثاني / تقصد هَمْ..هَمْ؟
الثالث/ نعم
الرابع/هيا إذاً لنفكر في لعبةٍ أخرى
الأول والثاني والثالث/ ماذا سَنلعَبْ؟
الرابع/ لُعبَة الافتِراس
الأول والثاني والثالث/ لُعْبَة الافتِراس؟
الرابع/ أجل.[ يقوم بتوزيع الأدوار] [ يعطي الأول قناع] خُذ أنتَ النِّمر
[ يعطي الثاني قناع] خَذ أنتَ الثَعْلَب
[ يعطي الثالث قناع] خُذ أنتَ الأرنب
أما أنا الأسد !!
[الأربعة يضعون الأقنعة الحيوانية على وجوههم ثم تبدأ حركات الافتراس
النمر والثعلب يحاصرون الأرنب] [مجموعة الجسد همهمات حيوانية ينظرون للافتراس تارةً وأخرى مشجعه] الثالث[ خائفاً] مهلاً .مهلاً أنا أرنبة
الأول/ لا يهم
الثالث/ أبو الفوارس.أنا أنوبة مسكينة ولا حلم سوى بجزرة ٍ واحدة.
لكنّنِي أخافُ عليكَ من غَدرِ ثعلوب المُحتال
الأول/ لا يهمُني هذا الكَلام. سألتَهِمُكِ في الحالِ
الثالث[ مستنجداً بالرابع] يا ملك الغابة، أيها الأسد ساعدني؟
الثاني / لا تَتعب حالك لَمْ يَعد الأسدُ أسداً
الثالث/ ماذا تريدون مني
الأول/ نُريدُ سَلْخَ جِلدك
الثالث/ ماذا سَتَفعلونَ بهِ
الثاني / لِلطُبول
الثالث[متألماً] لَنْ يَصلُحَ جِلدي حتى لِلطُبول.
[ يهذي] حسناً .دُقوا الطُبول هَيّا هذا هُوَ حالكم بَني
البشر تُصًفقون وتَصنَعون الآلهة والنَمرود
الرابع[ بزهو] أنا الفِرعون! هيا أرقصوا..وأنشِدوا لِي
[مجموعة الجسد تؤدي حركات راقصة تمجد الرابع الفرعون ] الرابع/ لِتُفْتَح لنّا الأبواب وَلِنَبْحث عَن الخُلودِ مِثلَ كلكلمش
الأول/ يا رَحمَة السَماء المُنهَمرَةِ على الأنبياء رُحماكِ بِنا
الثاني/ هَيّا أزرَعوا النرجس. وأطلقوا النَوارِسَ فوقَ بلادي
[ مجموعة الجسد تنثر الورود وهي تحلق كطيور النوارس] الثاني/ لِنُغَيّر الألوانَ وَنَبْعَث الدِفء وَالحَنان في كلِ مَكانْ
الثالث/ لِيَصْبَح الإنسان إنساناً والحَيوانُ حيوانْ
الرابع[ خجلاً يعود إلى شخصية المُهرج] لِتَسْقطْ الأقنِعَةِ وَيَبقى الحُبُ بَينَنا أجمَلَ عِنوان
[ المهرجون يرددون العبارة ذاتها ثم ينزعون الأقنعة عن وجوههم
ويرمونها على الأرض ثم يقفون (ستوب كادر في عمق المسرح)] (( يدخل عامل البلدية وهو يدفع العربة ثم يقوم بجمع الأقنعة
ويضعها داخل عربة النفايات ثم يخرج من المسرح))

(( تسدل الستارة ))

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| د. ميسون حنا : وكر الأفاعي.

مسرحية شخصيات المسرحية حسب الظهور على المسرح المغامر الثعبان، هو نفسه الزعيم الثعبان الثاني ثعابين …

| كريم عبدالله : كلّما ناديتكِ تجرّحتْ حنجرتي.

مُذ أول هجرة إليكِ وأنا أفقدُ دموعي زخّةً إثرَ زخّة أيتُها القصيدة الخديجة الباهتة المشاعر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *