فرات إسبر : أزرعُ عطراً وأطيّر الورد إليك

أزرعُ عطراً وأطيّر الورد إليك

على دفٍّ من الشوك، كنا ننام.

 وإذا أيقظتنا أحلامنا نرتجف.

 

ماذا أرى؟

 لا ضوء كي أرى!

 

نهار يرخي سدوله

وأمضي 

أطوي حبيبي بين ذراعيّ ،

لا تخف،

  يا بني

هو النهار، أسودٌ لونه،

 لونه أسود /هو النهار،

يا بني.

 هو الله، لا يسرد الحكايا،

 لكنه شاهدٌ

 على ظلمة أشرقتْ

 وعلى قلب أضاء.

 

الآن أزرع عطراً

 وأطيّرُ الورد  إليكَ.

إلى جهتك ستهب حياتي  

فتورق على البعد،

 يا وطنا لم أشرب من فصوله

 سوى ماء الخريف.

 

أشمُّ عطرك

 لا ألمسُ غير الغياب 

 وألمحُ على البعد وجهي،

غريباً،

 يلقي الحنان على الجهات.

 

ما أعطيتني غير ذاكرة ميتة.

كسرتني كالحب،

 حولتني شظايا.

من يلم الغريبة ؟

 من يقطف الشوك من صدري ؟

 ربما تضيء الحقيقة !

هو الحب يسكننا مثل البيوت الفقيرة 

حتى ولو كانت بلا ضوء  

وبلا باب.

 

 

شاهد أيضاً

بعد فوات الأوان
تأليف: رياض ممدوح

مسرحية مونودراما ، عن قصة للكاتب العراقي انور عبد العزيز المنظر ( غرفة عادية قديمة …

رَجلٌ مِن فَيضِ السّمَاءِ
بقلم عبد اللطيف رعري
مونتبولي/ فرنسا

أنا رجلٌ من تراب من رمادِ الغاباتِ من وحلِ القُبورِ. .من خَليطِ الماءِ والزعفرانِ … …

ألـف هـايـكـو وهـايـكـو
(2) إيـسا (ياتارو كوباياشي 1763- 1827)
ترجمة: جمال مصطـفى

101 هواء ليلة تناباتا البارد / يدهن الخيزران بالندى * تناباتا مهرجان يقام سنوياً في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *