سلوى علي : رغيف أشتياق ملعون

(رغيف أشتياق ملعون )
على جنح حمامة سأفتح نافذتي المتعبة مابين الواقع والاسطورة ،تاركة بعض الذكريات الميتة لمائدة القمح ، لأمسد الظلام ببعض متاهات متكسرة في أزمنة الكتمان على أيقاعي دهشتي ،كي أرمم أصابع دهشتي دون أخضرار الربيع لحصاد السنابل على سرير واهن و أقرأ قصص تغرس أنيابها فوق رغيف الأشتياق ، تترقب النبضات بأضلع اليأس أمام قبلات مهشمة في الرياح ،تحمل أحلامي اللانهاية الى فناء شيخوختنا المتقرحة على صدر السكون..
……
سلوى علي …..السليمانية /العراق

شاهد أيضاً

مَريم لُطفي الآلوسيّ : النَّوارسُ المُهاجِرة- رحلةُ الموت (قصةٌ مأساويَّةٌ لأرواحٍ تبحثُ عن السَّلامِ) (2)

المشهد يتكرَّر.. الملاذ الآمن الخيرُ يعمُّ والشرُّ يخصُّ، أم الخير يخصُّ والشرُّ يعمُّ؟ لقد التبست …

أسعد الجبوري: بريد السماء الافتراضي حوار مع الشاعر الأرجنتيني خوان خيلمان

عندما عثرنا عليه ،وهو يمارس السباحة في بحيرة(( الكوارث)) بين مجموعات من طيور (الرارا) الشبيه …

بلقيس خالد: سلالم الساعات: هايكو عراقي

-1- ردني ان استطعت قالها ومضى :الوقت. -2- يبعثرها دقائق وساعات.. مستغربا يتساءل: أينها الحياة! …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *