«الهارمونيكا» و «العداء» لأمير نادري.. تجربة فريدة في تاريخ سينما الأطفال الإيرانية

«الهارمونيكا» و «العداء» لأمير نادري.. تجربة فريدة في تاريخ سينما الأطفال الإيرانية

منصور جهانی – يعتبر الفيلمان «الهارمونيكا» و «العداء» للمخرج الإيراني «أمير نادري» من بين أهم
أفلام سينما الأطفال الإيرانية قبل الثورة الإيرانية.

يعتبر الفيلم المتألق «الهارمونيكا» Harmonica الذي أنتج عام 1973، أحد أهم أفلام السينما الإيرانية قبل الثورة، حاز هذا الفلك على الميدالية الذهبية في مدينة جيفوني عام 1990 وجائزة برونز غريفين التذكارية
دومينيكو موكلي” في عام 1990.

أحدث أمير نادري تحولا السينما الإيرانية والسينما الطفولية آنذاك بإخراجه فلم «العداء» Runner. أنتج فلم
«العداء» عام 1984 هو أول فيلم إيراني يتم إنتاجه بعد ثورة 1979 الإيرانية التي لفتت انتباه العالم إلى
السينما الإيرانية.

كان هذا الفيلم يخاطب الاطفال بعيدا عن القيم الفنية والبنى السينمائي المعقدة. وأصبح هذا الفيلم المحير
لبساطته التجربة الوحيدة في تاريخ السينما الإيرانية.

وكان العديد من الأطفال في تلك السنوات يربطون صور فلم العداء مع صور في مخيلاتهم ومع احاسيسهم
وعواطفهم، دون معرفة قصة الفلم بشكل صحيح وأصبح «العداء» جزءًا من ذاكرة الطفولة في السينما
الإيرانية.

ازدادت قيمة فيلك «العداء» في مهرجان البندقية السينمائي الدولي الرابع والثلاثين في إيطاليا.

وتابع الفلم تواجده على المستوى العالمي فقد فاز بجائزة بالون الذهبية لمهرجان نانت السينمائي الدولي
الذي عقد في عام 1985 ، و فائز بالجائزة الخاصة في مهرجان سنغافورة السينمائي الدولي في عام
1985 وفاز بالجائزة الخاصة للجنة التحكيم لمهرجان جنيف الدولي لأفلام الأطفال، وفاز بجائزة النقاد
. الدوليين لمهرجان ملبورن ، استراليا في عام 1987يتلخص فلم العداء بيافع كان حلمه الوحيد هو السفر باتجاه الخليج وكان أميرو وهو اسمه يجمع القوارير والعبوات الفارغة من القمامة وبيعها ويلمع أحذية الأجانب المقيمين في مدينة عبادان ليؤمن قوته اليومي. ومن ثم بدأ بالذهاب الى الدروس المسائية ويبدأ بتعلم الاحرف الابجدية… .

قام «امير نادري» في عام 1986 بإخراج أمير فيلم «ماء ورياح وتربة» Water, Wind, Dust وكان الفلم موجه للأطفال وللعرض داخل إيران . لعب ماجد نيروماند ) الممثل في دور «أميرو» في فيلم «العداء» (الدور الرئيسي وفاز بالجائزة الكبرى وهي الكرة الذهبية للمهرجان السينمائي الدولي نانت في عام 1989 في فرنسا، وفاز بجائزة لجنة التحكيم في Three Continents of Nanet، مهرجان سيدني السينمائي الدولي لعام 1990 ، وبجائزة مهرجان جيفوني السينمائي لعام 1997 وبالجائزة الأولى لمهرجان بروج البلجيكي وجائزة مهرجان فوكودا للأفلام في عام 1991.

جدير بالذكر أن المهرجان الدولي الحادي والثلاثين لأفلام الأطفال واليافعين بايران ICFF سينعقد من 30 أغسطس إلى 5 سبتمبر 2018 بإدارة «عليرضا رضاداد» في قسميه المحلي والدولي بمدينة أصفهان التاريخية بإيران.

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| د. مصطفى يوسف اللداوي : عالمٌ أفضلُ بلا نتنياهو وترامب .

لعله قال قبل ستة أشهرٍ لصاحبه، لعنة الله عليك حليفَ بغيٍ ظالمٍ، وشريكَ عدوانٍ سافرٍ، …

| هاتف بشبوش : مخدرات،صديقٌ عربي،وبعضُ عشائر الجنوب..

في الدنمارك لي صديق من الإخوة العرب ، نديمٌ كومفورتبل( مريح) ، يحتسي صهباء أبي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *