جبار المشهداني: حين زعل اله الخمر

اله الخمر
خاصم اصغر ابنائه
وأجملهم
كان اسمه العرق
اسقطه
من غرة جبينه
الى بقعة من الارض
يتوسطها نهران
ونخيل بعدد الملائكة
يسكنها
مَرَدَة
وسحرة
وكفرة
وعشاق
ومخادعون
وسفلة
ولصوص
وأوغاد
وشعراء
وأنصاف موهوبين
وجنود
وسماسرة
وأقحاح
وقحاب
أصلاء
ووافدون
وتجار
وفجار
ونساك
ومتصوفة
وبحارة
وواضعو مسلات
وكتّاب عرائض
أهواريون
وجبليون
وبدو رُحّل
وحدهم صنّاع الجمال
لن يسمح لهم
بالإقامة
في تلك البقعة من الارض
التي صار اسمها فيما بعد
عراق.

شاهد أيضاً

صهوة الجراحات
عصمت شاهين دوسكي

آه من البوح الذي يغدو بركانا آه من شوق اللقاء يتجلى حرمانا أفيضي عليً دفئا …

د.عاطف الدرابسة: أعيدي الطَّريقَ إليَّ ..‎

قلتُ لها : لن أُصغيَ إلى دمعكِ بعدَ اليوم فنصفي صارَ في الماء .. لن …

شذرات
حمزة الشافعي
تودغة/المغرب

(1) ظل سحابة، استراحة نملة، إرهاق. (2) جدار أحجار، ألعاب ثقيلة، هروب طفلة. (3) ورقة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *