ميسون الإرياني* : كراكيب

 
* شاعرة من اليمن

 ليس الأسى

من يجعل منا عصافير

أو يشعل صوت الله في أسئلتنا

وشواطئنا الباردة

ليس الحزن

من يرتب أحذيتنا أمام باب الجنة

و يمنح قاماتنا لونها الباهت

ثمة أشياء لا نألفها

تعبث بنا

مثل حلم مربوط إلى السرير

عاضّا أصابعه كل الوقت

ينتف أجنحته

ثانية

ثانية

ثانية

ثانية

حتى أستحال طفلا من ورق..

أطيّره

أرسم عليه

قمصانا

و دُمى

و صندوقا ذهبيا

أوصده

كيلا يتبخر القلب..

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| مقداد مسعود : ضحكته ُ تسبقه ُ – الرفيق التشكيلي عبد الرزاق سوادي.

دمعتي الشعرية، أثناء تأبينه ُ في ملتقى جيكور الثقافي/ قاعة الشهيد هندال 21/ 6/ 2022 …

| حمود ولد سليمان “غيم الصحراء” : تمبكتو (من شرفة  منزل  المسافر ).

الأفق يعروه الذهول  والصمت يطبق علي  الأرجاء ماذا أقول  ؟ والصحراء  خلف المدي ترتمي  وتوغل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.