دمشق السلام: حفظك الله من كل مكروه ..

شممتُ تربكِ لا زلفى ولا مَلَقا
وسرتُ قصدكِ لا خِبّا ولا مذِقا
وماوجدت إلى لقياك منعطفا
إلا إليك ولا ألفيت مفترقا
كنتِ الطريق إلى هاوٍ تنازعه
نفس تسدّ عليه دونها الطرقا
وكان قلبي إلى رؤياك باصرتي
حتى اتهمت عليك العين والحدقا
“الجواهري الكبير”

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| حاتم جعفر : النص اﻷدبي بين السرقة والإقتباس .

كظاهرة، لا يظن البعض بأنها منتشرة على نطاق واسع والى الحد الذي يدفع للقلق، لذا …

| فراس حج محمد : التجلّيات المعنويّة والإيقاعيّة لاسم فاطمة .

اشتُهر اسم فاطمة في الشعر كثيراً منذ قال امرؤ القيس “أفاطمُ مهلاً بعض هذا التدلّل”[1]، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *