هشام القيسي : إرث

إرث

في الأرق وحده
يرقد السر بلا ستائر
ولا أسمال
وفي مجراه العميق
يمضي مرة أخرى
يحدق من مكانه الآخر
طول الطريق
ويجتاز الحد .
هو بذاته
وجها لوجه
يجيء من هناك
أليفاً يعرف الوقت
وبين نهار وليل
وحده ينطلق في سبيله
ولا يشيخ .
هذا الفيض الذي يرثه
نشيد آخر
يعرف أن الوليمة
تجول بين التعب
ممعنة في الكلمات
ممعنة في هذا الجدار
تفقه الوصول
إلى كل مكان .

شاهد أيضاً

صمـــــت
خلود الحسناوي – بغداد

طلقتُ الحديث لأجلكِ .. ولأجل عينكِ تآلفت مع صمتي .. طال انتظاري خلف أبواب ، …

يا لذّة التفّاحة
فراس حج محمد/ فلسطين

يا زهرتي الفوّاحَةْ يا وردتي يا قُبلتي المتاحةْ يا بهجتي، يا مهجتي يا قِبلتي في …

غاستون باشلار: حلم التحليق(الحلقة الأولى)
ترجمة: سعيد بوخليط

” عند قدمي،لدي أربعة أجنحة لطائر أَلْسيون،اثنان عند الكاحل،أزرقان وأخضران، تعرف كيف ترسم فوق البحر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *