جبار فرحان: باب السفر .. شعر شعبي عراقي

مو طبع العراقي يعيش مكسور
ولا طبعه ايتهدم كل وكت بيته
معروف بوﮔفته وخوش خيّال
كل أهل العرب متنومسه بصيته
إيعزّب لحم ولده الجيّت الضيف
وتشبع كل خليج العرب صينيته
ما ينسه أخوه بساعة الكون
يوسف طبعه هو البير جنسيته
ساتر كله صار أوﮔف خيّال
وحمه أعراض العرب من لبس بيريته
في بغداد المحروسة ، صدرت مجموعة شعرية للشاعر العراقي (جبار فرحان) عنوانها ( باب السفر ) ، وهي من الشعر الشعبي ، ضمت أربعا وثلاثين قصيدة منها : احتضار جرح ، جرح الليل ، الطف الجديد ، أمّي ، خجلانه ، ميسون ، بشرى ، سألوني ، مقصلة الحصار … وغيرها .
وقد ضمت المجموعة أيضا تجربتين في ما طرحه الشاعر كأنموذج لقصيدة النثر الشعبية ، ولكنهما جاءتا بلا قافية نسبيا ، وهذه حسنة ، ولكنهما كانتا موزونتين في أغلب مواضعهما ، وهذا يخل باشتراطات قصيدة النثر المعروفة .
( لسّه آثار جرحك واضحه اعله الـﮔاع 
يمبـﭽّـي النخل والريح والسكته
يالحامل أمانة جدّك اعله الراس
تاج من لرسول وتاج والدته
دمّك من نزف ما شالته الـﮔيعان
ملائكة السما مولاي شايلته
لأن أصلك جبل والباقيات سفوح
ما دنّـﮔن راسه أوصلن القمته
آلاف البشر تبّتت كرسي السوء
وانته بواحد وسبعين طيّحته
جان أسود قميص الناس بالتاريخ
وانت بدمّك المبخوت بيّضته
نفس دمك هذاك اليوم دمنه انباح
والبنيان نفسه الذاك شيّدته
ما عدنه  ذنب بس ﮔلنه لا للظيم
سلّ سيفه الشمر وامريكا عازمته
واحنه سنين ننطر جيّة العبّاس
ثاري العرب بطريبيل كاتلته
وقد قدم للمجموعة الشاعر محمد المحاويلي قائلا :
( أقدم لكم جبار فرحان شاعرا يحرث في مفرداته الشعبية لتقفز من ثناياها صورا جميلة تتوهج في مكان وتخفت في مكان آخر ، يتلون إيقاع القصيدة بتلون موضوعاته ، ينتمي للقصيدة ولا تنتمي إليه ، أغلب القصائد ذروتها في المنتصف ، يتلاعب بالمفردة بذكاء ، رمزيته شفافة وقطوفه دانية وسلسلة أبطاله برغم انتصاراتهم ، ولكن جاحدين يسعى للفضيلة والسمو بلا هوادة )
والشاعر (جبار فرحان ) هو رئيس إتحاد الشعراء الشعبيين في العراق ، وله مجموعة شعرية أخرى عنوانها (عراقيات) ، كما أسهم في مجموعة شعرية مشتركة رافضة للاحتلال الأمريكي القذر مع شعراء شعبيين آخرين وكان عنوانها ( بلا حدود ) .

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| د. سناء الشعلان : الكوفحيّ يصدر كتابه “تحدّي الإعاقة الجسديّة في نماذج من قصص الأطفال” .

صَدَرَ حديثاً في العاصمة الأردنيّة كتاب “تحدّي الإعاقة الجسديّة في نماذج من قصص الأطفال” للأستاذ …

| مولود بن زادي : مباريات الجوع: السلسلة التي تجاوزت مبيعاتها 100 مليون نسخة! .

بقلم: مولود بن زادي أقلام مهاجرة حرة بريطانيا   كان للميثولوجيا الإغريقية عبر العصور بالغ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.