الرئيسية » نصوص » شعر » سوران محمد : لغة الصمت

سوران محمد : لغة الصمت

لغة الصمت
……………………..

هنالك أعواد ثقاب
جاهزة للأحتراق
ذرها في سباتها تحلم
*
کي تستمر
أسفار الينابيع البيضاء
فی أحضان الانهار الصماء
*

حيث تجد وجهتها الجديدة
و تكون بمقدورها اقلاع سواد الاشباح
علی أسطح مخيلتها
*
كي یحول الاحجار الضجيج
الی سكينة وقورة-
في هذه الطقوس الازلية
عندئذ، تسمع التراب أنفاس السماء

وعلی أنغام الهارمونية للشواطيء
يجمعن الكل
قطع متناثرة من أرواحهن
*
الی أن تسكت البنادق
لا يكتنف الغموض الألتقاء:
لنهار ممل،
ليل بلا ارادة،
شتاء مفزوعة،
وردة حزينة
تحت خيمة لقصيدة مهاجرة!

١٩٩٧

تعليق واحد

  1. أحمد النجار

    يا ليتها تعلق علی الباب الرئيسي لبناية الامم المتحدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *