الحس الموسيقي للضحية ـ تمرد كبش الفداء
إشبيليا الجبوري
ترجمة الايطالية اكد الجبوري

الحس الموسيقي للضحية ـ تمرد كبش الفداء
إشبيليا الجبوري
ترجمة الايطالية اكد الجبوري
إلى روح العم الرائع المبدع الممثل انتوني كوين وأبي رحمهما الله.

لقد لخص العنوان٬ حين كانت مذاقات الموسيقى فلسفية٬ يلخص سؤال “ما الحس الموسيقي للضحية”٬ وكان من المفترض أن هذا إشكالية يحيط بكل الفلسفة التقطعات الذهنية الموسيقية٬ ويرفع الحجاب عن شغف الطبيعة الإنسانية الملهمة. هذا السؤال مدن/عمرن إصغاءا/ إعلانا عن المعرفة الإنسانية الحديثة النشأة ذهنيا لفلسفاتها المجددة.

كثيرة هي الأجوبة المرفهة المحنة عن هذا السؤال ـ وقد تعضدنا لبعضها في مقالات سابقة ـ٬ رأي البعض أن الإنسان الضحية موسيقي ـ راقص سياسي٬ والبعض رأى أنه موسيقي ـ راقص عقلاني أو موسيقي ـ راقص أخلاقي٬ في حين نظر إليه البعض الآخر على أنه مخلوق هجين٬ وسط بين موسيقى ضحية العقل ورقص الغريزة٬ بين اهتزازات الجسد ومرح نور الروح٬ بين الملاك الوجداني الخالص والجسد المفتك… هؤلاء الضحايا٬ هم فلاسفة موسيقى الأمس؟ فماذا عن ضحايا مفكري وملهمي الموسيقى للابداع الموسيقي اليوم ؟.

ظهوت العلوم الإنسانية وتذور الحضور الموسيقي في القرن التاسع عشر٬ كان الملهمولون أول من انطلق في مغامرة البحث عن جواب. البعض توجه لمراقبة التبااض والانتصارات (المتوحشة) بحثا فهم الانتصارات٬ على طبيعة إنسانية أولى “مفترضة”٬ البعض الغربي نقبوا عن بقايا الماضي لاكتشاف مآثر وجوديات ناشئة٬ معنية الحضارات المدفونة العتحليلات العقلية٬ وآثار الإنسان الأول الذي عمر هذه الفلسفة لحقب طويلة. البعض الآخر تفرس لغات العالم/ الآخر موسيقيا الفهم٬ وقسمها إلى عائلات كبرى وحافز على إعادة بناء هذه القواعد الموسيقية. غيرهم آخر٬ من وضع أسس مجددة الموسيقى نماء الموسيقى خلال علم يدرس المجتمع٬ ضوابط قوانينه٬ ثقافة تنظيماته٬ وآلية تطوره. ثم دخلت الموسيقى علم النفس المختبرات التربوية لملاحظة آلية اشتغال ثقافة الذاكرة الموسيقية٬ ثقافة الإحساس الموسيقي وكل الملكات العقلية االتي يملكها الإنسان بالطاهرة. في نفس الخضام ظهرتآثر الموسيقى بعلم الاقتصاد٬ التاريخ٬ الجغرافية الإنسانية.

ومن قراءة التطور ومراحله ترتب: صراع الموسيقى٬ و استتبت محركا شخصيا٬ من خلال صراعها٫ الشخصي تبيانه.

بعدها استذكر (العم انثونيو كوينو ـ الممثل في تلبية دعوته من أبي رحمهما الله) حين كتب في كتيبي الصغبر كلماته لي (في صغري)٬ عن سؤال لي برفقة أبي : كيف انت عمو آنتوني ترقص مع الأغنية؟ رقص لي٬ من يدي…ادركت الاجابة:… غراسيا.! في القرن العشررين٬ بدأت عزف ورقص وأنغام موسيقىة تحرر العلوم الإنسانية في التفرع والاستقلال الإناسة ٬الاجتماع٬ النفس٬ اللسانيات٬ التاريخ… وهكذا انقسمت دراسة الإنسان في دوخلي الفم الموسيقي إلى مجالات مختلفة وصار لي ارتباط على تفسير السلوك الإنساني من وجهة نظره الخاصة. موسيقى فهم يفسر بالثقافة المهارات الموسيقية٬ واتطلع الثقافة تغيير اجتماعي٬ ما ينبغي البحث عن علة سلوكنا في الإكراهات المذاقية الإجتماعية٬ بالنسبة لمتعة النفس الحميم في المشاعر الشغوفة والإدراك المنبه٬ وبالنسبة للمثقف الموسيقي في الشروط التاريخية.

المترجمة د. أكد الجبوري

هذا التنوع وهذه الهمهمات رغويتها كانت سببا في انفجار معرفي رائع٬ حيث تسارعت وتيرة البحوث ٬ وصارت أكثر دقة وصرامة للانفاح الحسي الجميل النبيل. أجد مجللة الموسيقى في علمها للنفس هفهفة المحبة٬ درست أنواعها مقامات الإدراك٬ أنواع الذكاءات تفتكني شغفا٬ الإضطرابات النفيسة للابتكار… عوالمها الشاملة احترام لقيم الإجتماع أيضا دون شك٬ الموسيقى درستني ثقافات الشعوب الإجتماعية٬ ماهيات احترام التجمعات الإثنية٬ سبل تكافح الحياة في جهد مشاركة الشارع الاخلااقية٬ الاهتمام بالمتشرد٬ تنظيم العمل وتطوره٬… هذا التفرد للفهم الموسيقي خلق صعوبة وميزات في توليف هذه المعارف في تصور الواحد منا يفسر٬ وهي طبيعة الموسيقى للاحساس الإنساني في شدة احترام طبيعة ثقافة المجتمعات… وعلى قدر المحن في الحس كضحية٬ نتمرد من كبشية الفداد فينا…. التحرر.
غراسيا العم انتونيو…

اكد الجبوري/ روما
23.12.2017

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| د. مصطفى يوسف اللداوي : عالمٌ أفضلُ بلا نتنياهو وترامب .

لعله قال قبل ستة أشهرٍ لصاحبه، لعنة الله عليك حليفَ بغيٍ ظالمٍ، وشريكَ عدوانٍ سافرٍ، …

| هاتف بشبوش : مخدرات،صديقٌ عربي،وبعضُ عشائر الجنوب..

في الدنمارك لي صديق من الإخوة العرب ، نديمٌ كومفورتبل( مريح) ، يحتسي صهباء أبي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *