صلاح حمه أمين : ومضــات مفتتة

( ومضــات مفتتة )
صلاح حمه أمين

أرخوا الحبال لأحلم
عندما حلمتُ
وضعوا قنبلةً موقوتةً في فمي
قالوا أصرخْ
صرختُ ….. وطني
مزقني الرصاص .
وضعوا على كاهلي
متاريس حروبٍ
فأتخذتُ فُتاة أحلامي مِِتراساً
فخختُ خوذة حروبي
فأنفجرت في وجهي .
سـخرتني الرياحُ
لمحاربة طواحينٍ
دُستْ بأحلامي
فنصبوا لها فِخاخاً
ليصعد من فوقها الجنرالات
فتمزقتُ .
لاوقت لإحتساب خطواتٍ
تتسارع
تسبقُ ظلها
تقتنصُ خطوات أحلامٍ
تسبقُها
وأحلاماً لم تولد بعد
تقتنصُ تحليق سربٍ من فراشاتٍ
هربت مفزعةً ،
تردمُ بيتاً من الرملِ
شُيد على شاطيء
إحدى أحلامنا .
فقدتني الأحلامُ
ففقدتُها
أو رُب طيفٍ من الوهنِ
مسها
فمسني .

تعليقات الفيسبوك

شاهد أيضاً

| كريم الأسدي : مثنويّات ورباعيّات عربيَّة .. أَسئلةُ لماذا .

لماذا يضيقُ علينا الزمانْ  ونحن الزمانُ بِقلبِ المكانْ    ***   لماذا تدورُ الحياةُ بِنا  …

| د. عاطف الدرابسة : مشكلاتُ القراءةِ والتَّاويلِ في ديوانِ”صحيفةِ المُتلمِّس” للشَّاعرِ عبدالأمير خليل مراد .

إذا كان الغرضُ من المختاراتِ الشِّعريَّةِ أن تعكسَ تجسيدًا للتنوُّعِ في تجربةِ الشَّاعرِ ، فإنَّ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *