رواية (مذكرات كلب عراقي) للروائي المُبدع “عبدالهادي سعدون” تُترجم إلى ثلاث لغات: الإسبانية والفارسية والكردية

رواية (مذكرات كلب عراقي) للروائي المبدع “عبدالهادي سعدون”
تترجم إلى ثلاث لغات: الإسبانية والفارسية والكردية

بعد صدورها عام 2012 عن دار ثقافات في بيروت، حققت رواية (مذكرات كلب عراقي) النجاح النقدي ومن المؤلم صدر طبعة عربية ثانية قريباً. ومما يذكر ان الرواية قد تم ترجمتها في الأشهر الماضية إلى اللغة الإسبانية عن دار نشر كالامبور المعروفة وبترجمة وتقديم للمستعربة نعومي فييرو. كما ترجمها إلى الفارسية المترجم سيد مهدي حسيني وصدرت في طهران عن دار نشر نيماز، وكذلك ترجمة ثالثة إلى الكردية وصدرت في أربيل العراقية بترجمة آزاد هاشم. والرواية كما هو معروف تتناول أوضاع العراق من وجهة نظر مختلفة، فهي تدور على لسان (كلب عراقي) أولاً، وهذه ميزة لم يتم تناولها من قبل في روايات عربية، ومن هذه النظرة (الكلبية) المحايدة يسرد وقائع ما جرى للعراق خلال فترة دكتاتورية صدام ومن ثم بعد دخول الجيش الأميركي وسقوط بغداد تحت طائلة الحرب الأهلية والنزاع الداخلي في البلاد. كلها تجري ضمن نمط الرواية البيكارسكية (الصعلوكية)، وفيها يتم تداول كل مخلفات

غلاف الطبعة العربية

الحروب والموت التي تطال البشر والحيوانات على حد سواء. رواية غنية بالتفاصيل والأساليب السردية المتنوعة، وهي قصة حياة ديناميكية تتناول سيرة الكلب المسمى ليدر (Leader) على لسانه منذ ولادته وحتى منفاه وخروجه هارباً من العراق بلده، بعد أن عاش العديد من المآسي والمغامرات، وفيها يدون لكل ما جرى له ولأهله وللعراقيين من أهوال ومتاعب لما رأى في زمن صدام وزمن سقوط بغداد. قصص وحكايات عن البشر والكلاب في أزمنة الحرب والجوع.

غلاف الطبعة الاسبانية
غلاف الطبعة الفارسية
غلاف الطبعة الكردية

شاهد أيضاً

المنتدى الثقافي العربي الأسباني يكرم الشاعر والروائي الاسباني أنطونيو غالا بميدالية (ثيار) الماسية

” كل تقدم لا يقوم على الجانب الإنساني ليس تقدماً” … أنطونيو غالا قررت الهيئة …

الأديبة “ذكرى لعيبي” في رسالة ماجستير

أقرت لجنة التحكيم في قسم اللغة العربية بكليّة التربية – جامعة البصرة الموافقة على طلب …

عدد جديد من مجلة (الاديب الكوردي)
كركوك / رزكار شواني

صدر عن امانة شؤون الثقافة الكوردية في الاتحاد العام للادباء والكتاب العراقيين العدد الرابع من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *